الثلاثاء، 24 يوليو، 2012

موسوعة قرى الكرك





قلعة الكرك بصورة ليلية رائعة






بجبالها الشامخة تُطل على جبالِ فلسطينَ  والبحر الميت وتبصرُ أضواءَ القدسِ ليلاً  
، تنساب فيها ينابيعُ المياه العذبة والسيول في طيّات وديانها مُطلقةً صوت الحياة بنبضٍ لا ينضب وجودٍ يُحيي الوجود.  ضربت جذورها تاريخ المؤابيين وعاصرت ميشع في أرض الأمجاد والنصر وسَرج صلاح الدين خيله على ترابها وأشار لبيت المقدس ليحرّره . وبقلعتها الشامخة الصامدة توسطت القمم العالية ومن البحر غرباً إلى جوف الصحراء شرقاً خطّت دروبها أعظم الروايات . عانقت سهولَ شيحان الخضراء وجبلَ ضباب الأشم  ووادي الموجب والحسا وجعلتها أهزوجةٌ شعبية في خلجاتها. روى ثَراها شهداءُ مؤتةَ وفي ربوعها عرفت صهيل الخيول وصلصلة السيوف .
هذه الكرك ...  في كلّ بيتٍ جودٌ وكرمٌ وفي كل مربعٍ لحنُّ وعزُّ 


إلى أهل الكرك ومن عاش ويعيش وسيحيا على أرضها ولمن عرفها ومن أحبها وعشق تاريخها وأهلها أقدم هذا الموضوع .
أعددت هذا الموضوع وجمعته بتأنٍ وبالرجوع لعدة مراجع ومقالات ودراسات إضافةً لمعرفتي الشخصية كأحد أبناء محافظة الكرك، والهدف من هذا الموضوع هو بناء موسوعة تشمل جميع ربوع الكرك وقُراها بآثارها وتاريخها .
 وليس للمعلومات الواردة ضمن هذا الموضوع أيّ تفضيلٍ لموقع أو مكان أو سكان على آخر ، ونقص المعلومات عن موقع أو زيادتها يعود لكثرة المصادر والمراجع وقلتها ، هذا وأرحب بأي انتقاد أو تعديل أو إضافة في حال وجود أي خطأ أو نقص بالمعلومات، كما وأتمنّى تزويدي بالمزيد من المعلومات والصور إذا أمكن عن أي قرية من قرى الكرك ، والموضوع قابل للتغيير وتحديث المعلومات واثرائها وتوثيقها ،،، ولكم كل الاحترام

ابن الكرك / تامر الحباشنة 





قرى الكرك قديماً كما في المصدر/جوبسر، السياسة والتغير، ص 60





موسوعة قرى الكرك 

صورة لتقسيمات الألوية في محافظة الكرك



تحتوي محافظة الكرك على العديد من  المدن والقرى سيتم ذكرها حسب تقسيم الألوية فيها : 

  • لواء قصبة الكرك  
  • لواء القصر 
  • لواء المزار الجنوبي
  • لواء فقوع 
  • لواء عي 
  • لواء القطرانة
  • لواء الأغوار الجنوبية


    *****************************************************************************************************


  • لواء قصبة الكرك



    هذا اللواء يعتبر الأكبر في محافظة الكرك ويحمل اسم المحافظة وفيه أكبر عدد سكان يمتد من وادي الكرك غرباً وصولاً إلى القطرانة شرقاً وفيه مركز المحافظة ومركز المدينة  وتعلو جباله قلعة الكرك الصامدة وغني بينابيع المياه والسيول والوديان وتطل جباله على البحر الميت وعلى جبال فلسطين ، ويحوي هذا اللواء شواهد وآثار تاريخية ودينية قديمة عديدة سيتم ذكرها بالتفصيل .

     ويشمل هذا اللواء العديد من المدن والقرى عددها 38 ، وتسكنه مجموعة من عشائر الكرك والعائلات والتي تنسب أغلب القرى لها مثل :









صورة لمدينة الكرك

صورة لنصب صلاح الدين الأيوبي في مدينة الكرك

صورة لمدينة الكرك





  • عشائر المعايطة ، وتعد من أكبر العشائر في قصبة الكرك ويطلق عليهم حكام صبحا وقد ضمت عشائر كثيرة بحلفها قديماً ، ومنها : " السوادحة ، الأيوبين ، العبيسات ، الطنشات ، البشابشة ، الشرفا ، الجلامدة ، الأغوات ، العلاوي " ، ومن قراهم :  " أدر ، بتير ، قرى وادي الكرك " والتي سيرد ذكرها لاحقاً بالتفصيل .
  • عشائر الغساسنة ومنها : " الضمور ، المبيضين ، الصعوب ، العضايلة ، السحيمات ، الكركي ، الجرارجرة ، البنوي ، البواليز " ويقطنون في عدة مناطق منها :  " الثنية ، العدنانية ، الغوير ، المشيرفة ، المأمونية ، المحمودية ، الحوية ، المرج ، زحوم " .
  • عشائر الحباشنة  وهي " الجعافرة ، العساسفة ، الحباشنة ، الرهايفة ، العرود ، الرماضين ، العويسات " ويتمركزون في قرية راكين وبذان وبردى .
  • عشائر العجام  " الشمايلة ، المحادين ، المدادحة " ،  ومن قراهم " الشهابية ، الثلاجة ، كمنة ، عينون ، العزيزية " .
  • عشائر الذنيبات ، الكفاوين ، الفراية ، القروم ، ومركزهم بلدة الجديدة .
  • العشائر النصرانية ، ومنها : " الهلسا ، الزريقات ، العمارين ، البقاعين ، الحجازين ، الحدادين ، العبابسة ، المسنات ، الصناع ، العكشة ، الزيادين ، النصراوين " . ويقطنون مركز المدينة وبعض القرى مثل أدر والوسية وقريفلا والثنية والمرج "
  • عشائر وعائلات أخرى أيضاً تسكن داخل قصبة الكرك في مختلف القرى ومنها : " المجالي بمرود ، البستنجي بالمنشية ، البيايضة بمدين ، القضاة بقريفلة ، الملاحمة بزحوم ، القيسي بالثلاجة ، أبو عمرو بالمنشية ، الكسراوي ، الفيلات ، عشائر العزازمة بالراشدية ، الحوراني بأدر ، العلاري ، التميمي ، الحوامدة ، الشويلات ، التيهي ، ذباح الجمل ".


  • قرى ومدن محافظة الكرك / قصبة الكرك  :


    • مركز المدينة الكرك ، وهي المركز الرئيسي للمدينة ومن أهم المعالم فيها قلعة الكرك التي بناها الصليبيون وحررها منهم صلاح الدين، حيث يتوسط شوارع المدينة تمثال لصلاح الدين شاهراً سيفه نحو الغرب حيث تقع فلسطين المحتله وفيها المسجد العمري. وسكان المدينة من مختلف عشائر الكرك إلا أنها لا تخلو من التجمعات العشائرية مثل حارة المعايطة وحارة الحباشنة وحارة الصعوب وحارة البقاعين وغيرها ..  أنقر هنا لمشاهدة الكرك - مركز المدينة على جوجل

    نصب لصلاح الدين الأيوبي في مدينة الكرك


    صورة لمدينة الكرك من الجهة الشرقية




    • المرج ، تعتبر منطقة مهمة ورئيسية  من مختلف العشائر وأكثر سكانها من عشائر الغساسنة والبرارشة والمعايطة والحباشنة وفيها العديد من المقاهي حيث يقصدها شباب الكرك وطلاّب جامعة مؤتة للسكن فيها لقضاء سهراتهم في مقاهيها وأنديتها الترفيهية وتوفّر خدماتها ، وفيها من المرافق السياحية فندق القيروان .  دوار المرج - محافظة الكرك على جوجل

    صورة من قلعة الكرك تظهر فيها مدينة المرج وحديقة المشير حابس المجالي


    مدينة المرج في محافظة الكرك 


    • الثنيّة ، كانت محطة مهمّة لحجاج الشام قديماً وهي تقريباً تقع في وسط محافظة الكرك شرق مدينة المرج ويفصل بينهما جسرٌ معلّق .وتشهد الثنيّة نشاطاً خدمياً كبيراً نظراً لانتقال العديد من الدوائر الحكومية والبنوك والمراكز التجارية إليها ويسكنها في الغالب عشائر الغساسنة " المبيضين والصعوب والعضايلة " بالإضافة إلى العشائر الأخرى ، وفيها من المرافق السياحية فندق الموجب . شاهد مثلث الثنية على جوجل



      جسر الثنية - المرج


      الثنية / محافظة الكرك

    • زحّوم ، من قرى مدخل الكرك من الشرق وفيها كليّة البلقاء التطبيقية ، ويسكنها أيضاً من عشائر الغساسنة " عشيرة العضايلة " ومن عشائر الطراونة " عشيرة الملاحمة " بالإضافة إلى عائلات من عشائر أخرى .  شاهد زحوم على جوجل
    جامعة البلقاء التطبيقية / كلية الكرك

    • اللجون وهي منطقة غنيّة بالثروات الطبيعية وتقع في الشمال الشرقي من محافظة الكرك و تعتبر مغذي رئيسي للماء في الأردن وفيها الصخر الزيتي الذي يتوقّع استغلاله لتوليد الكهرباء مستقبلاً ، وتكثر فيها المزارع وفيها مدينة الحسين بن عبدالله الثاني الصناعية . وفي اللجون آثار قديمة يعتبر من أهمها آثار المعسكر الروماني القديم الذي يعتبر من أقدم وأكبر المعسكرات الرومانية من الجهة الشرقية . اللجون على جوجل

    مدينة الحسين بن عبدالله الثاني الصناعية
    صورة تظهر الصخر الزيتي في منطقة اللجون


    • المشيرفة ، وسكانها من عشائر الغساسنة " وأكثرهم عشيرة الضمور " وفيها يقع مستشفى الكرك الحكومي ومبنى قصر العدل ونادي المشيرفة الرياضي ، وتعتبر المشيرفة قريبة جداً من جامعة مؤتة .  شاهد المشيرفة على جوجل
    مستشفى الكرك الحكومي بالمشيرفة


    • الحويّة ، وتقع جنوب مدينة الكرك بالقرب من المدينة الحرفية على الطريق المؤدي للمزار الجنوبي ويسكنها الغساسنة والمحادين والمدادحة  الحوية على جوجل
    صورة للثلوج في الحوية 


    الثلوج في العدنانية 


    • الغوير ، من قرى مدخل الكرك من الجهة الشرقية  آهلة بالسكان ولا زالت تحتفظ ببيوتها القديمة شرقها فيها وادي الغوير ، وسكانها من عشائر الغساسنة " الضمور ، العضايلة ، السحيمات ، البنوي "  لمشاهدة قرية الغوير القديمة على جوجل 

    • المأمونية  ، وتقع غرب مدينة الكرك وغرب المستشفى الحكومي بالكرك وهي مجاورة لقرية الغوير وسكانها من عشائر الغساسنة  المأمونية على جوجل

    • المحمودية ، وتقع على الطريق الواصل بين المرج والمزار الجنوبي قبل قرية العدنانية ويسكنها عشائر الغساسنة وعشائر البرارشة  شاهد المحمودية على جوجل

    • المريغة ، وفيها العديد من المزارع وبيوت قليلة تقع شرق مدينة الكرك وجنوب شرق زحوم ، موقع المريغة على جوجل

    • راكين ، سمّيت براكين نسبةً إلى الأميرة راشيل أو راشين التي عاشت وسكنت فيها . حيث كانت  بلدة راكين تقع على الطريق الملوكي القديم وتعد من أعلى المناطق في قصبة الكرك وتطل على البحر الميت وتلقّب بأميرة السهول الخصبة نظراً لأرضها السهلة وخصوبة تربتها وخضارها الجميل ، وتحتوي هذه البلدة على نادي الزيتونة  وهو نادي رياضي وثقافي واجتماعي ويسكنها عشائر الحباشنة ، الجعافرة ، العساسفة ، الرهايفة ، الحباشنة ، العرود ، الرماضين ، العويسات .  شاهد راكين على جوجل
    صورة لبلدة راكين


    صورة لقرية الوسية 



    • بذان ، واحدة من قرى وادي الكرك والاعتقاد الغالب أن التسمية بسبب وجود شجرة بذان وهي شجرة السدر أو الدوم في سيل الكرك ، وقرية بذان لا زالت لليوم تحتفظ بالبيوت الطينية القديمة  و يسكنها عشائر " الجعافرة ، الرهايفة ، الرماضين ، العرود "  بذان على جوجل
    اطلالة على بذان وبعض قرى وادي الكرك 


    • بردى ، وهي قرية ملاصقة بقرية بذان  يسكنها أيضاً عشائر الحباشنة الذين انتقلوا من بذان إليها . بردى على جوجل
    قرية بردى في محافظة الكرك

    منظر غروب الشمس من جبل الحباشنة

    صورة تظهر مدخل راكين وأم رمانة في منطقة الوسية


    • قريفله / قريفلا ، وتقع شمال الكرك على طريق لواء القصر وفقوع وهي أرض سهلة خصبة التربة،  ويسكنها عشيرة القضاة وبعض العشائر النصرانية بالكرك والبعض من عشائر الحباشنة  قريفلة على جوجل

    • أدر ،  تعد من أكبر قرى مدينة الكرك وهي قريه تاريخيه يظهر أنها قد سكنت قبل آلاف السنين وخصوصاً من قبل الرومان،  استمدت اسمها من اسم القيصر الروماني هادريان وكانت تسمى " أدريانوس " الذي افتتح طريق النصر الممتد من بصرى الشام إلى البحر الأحمر وقد يعود اسمها إلى اللفظ السرياني والذي يعني " البيدر " . وفيها الكثير من الشواهد على أنها كانت آهلة بالسكان كالقطع الفخارية والآبار القديمه وأساسات البناء الأصلي ويمكن الجزم أنها كانت ذات تعداد سكاني كبير إذ أن حولها ينتشر الكثير من الآثار والأماكن والمعاصر القديمة ، وأهلها الآن خليط متجانس من المسلمين والنصارى وهي مضرب مثل في التسامح الديني والأخوي حيث يسكنها عشائر المعايطة " حكام صبحا " وعشيرة الحوراني وعشائر نصرانية كالبقاعين والمدانات والحجازين والزريقات والهلسا .  شاهد بلدة أدر على جوجل
    بلدة أدر
    احد البيوت القديمة في بلدة أدر

    • بتير ،  ويعني اسمها الشقوق الصخرية أرض خصبة وتكثر فيها أشجار الزيتون والعنب وتقع شمال الكرك بعد قرية راكين وهي قريبة من وادي بن حماد ، ويسكنها عشائر المعايطة .  شاهد بتير على جوجل

    • الزغرية ، وتقع بين قريتي راكين وبتير ويسكنها عشائر المعايطة أيضاً .
    اطلالة من بلدة راكين على الزغرية


    • وادي بن حماد ، يتمتع وادي بن حماد بطبيعة جميلة ويعد واحداً من أهم المواقع السياحية والعلاجية في محافظة الكرك ، ويرتاده السياح العرب والأجانب للاستجمام والاستشفاء بمياهه المعدنية . يستمد الوادي الذي ينتظر أن يتبوأ مكانة على خارطة السياحة العالمية ، جماله من أوديته العميقة المكسوة بالدحنون والدفلى ومن جباله الشاهقة العابقة بريح الشيح والزعتر والقيصوم وشلالاته المتدفقة من الشقوق المنسابة عبر حدائق غناء تمتد على مسافة 2 كيلومتر وصولا الى وادي الفوار الممتد جنوبا لمسافة خمسة عشر كيلو مترا باتجاه البحر الميت. ويستمتع الزائر القادم من العاصمة عمان بزيارة وادي بن حماد وحماماته المعدنية وموقع التخييم وبرك المياه المعدنية الساخنة. وتبدأ رحلة الاستجمام من منطقه الحمامات المعدنية سيراً على الأقدام باتجاه الغرب مروراً بالممر الصخري ( السيق ) الممتد لمسافة ثلاثة كيلو مترات وصولاً إلى منطقة البحر الميت حيث يحتاج الزائر لاجتيازه أربع ساعات سيراً على الأقدام مستمتعاً برحلةٍ قل مثيلها من حيث جمال الطبيعة ألأخّاذ وشلالات المياه المعدنية الحارة المتساقطة من الأعلى وينابيع المياه الباردة النقية المتدفقة من بين الصخور لترسم أروع لوحة أبدعها الخالق في منطقةٍ بكر ما زالت تحتفظ بعذريتها رغم تعاقب الأزمان والأجيال ، ويسكن في هذا الوادي عدد من عشائر المعايطة ، والبعض من عشيرة العويسات  شاهد قرية وادي بن حماد على جوجل
    صورة لوادي بن حماد 

    • سمرا ، وهي من قرى وادي الكرك و تذهب التسمية إما وصفاً للون التربة أي " سمراء " مع حذف الهمزة للتخفيف ،أو أن الاسم يعود لنوعٍ من الأشجار يدعى " السمر " ويسكنها عشيرة العبيسات قرية سمرا على جوجل
    اطلالة من منطقة القرين في بلدة راكين على قرى وادي الكرك ، سمرا، سكا، البقيع، العبدلية 


    • سكا ، أحدى قرى وادي الكرك وتقع على الطريق الواصل بين الكرك والأغوار واسمها آرامي بمعنى انتظر وارتقب نظراً للموقع الجغرافي الذي تتميّز به بحيث تعتبر منطقة مطلّة ومناسبة للمراقبة ، وسكانها من عشائر المعايطة  قرية سكا على جوجل
    صورة من قلعة الكرك تظهر قرى وادي الكرك 

    صورة من قلعة الكرك تظهر قرى وادي الكرك 


    • موميا ،  واحدة من قرى وادي الكرك الجميل تقع إلى الغرب من قلعة الكرك التاريخية كثيرة المياه والينابيع وتشتهر بكروم العنب والتين والرمان والزيتون وأشجار الجوز والحمضيات بجميع أصنافها تشتهر بزراعة الخضراوات وبزراعة المحاصيل الحقلية مثل القمح والشعير والعدس والكرسنة والحمص وببيادرها الجميلة ، وسكانها من عشائر المعايطة .  موميا على جوجل
    صورة تظهر قرية موميا والصالحية وسيل الكرك والشهابية 


    • البقيع ، " بقيع الأغوات " واحدة من قرى وادي الكرك تبعد 12 كم غرب مدينة الكرك ، ويسكنها الأغوات . البقيع على جوجل
    اطلالة على وادي الكرك 

    اطلالة على وادي الكرك 


    • العبدلية ، واسمها قديماً " أم الدجاج " وهي واحدة من قرى وادي الكرك غرب قلعة الكرك، ويسكنها عشيرة الجلامدة . العبدلية على جوجل
               صورة من قلعة الكرك على قرى وادي الكرك 


    • الصالحية ، وتقع غرب مدينة الكرك وبالقرب من عين سارة ، ويعتبر سكانها من الشوام الذين عاشوا واستقروا قديماً في مدينة الكرك ويسكنها أيضاً بعض عشائر المعايطة.  الصالحية على جوجل
    اطلالة على وادي الكرك 
    عين سارة

    • منشية أبو حمور ،  تقع منشية أبو حمور على قمة جبل أبو حمور وتبعد عن مركز الكرك 7 كيلومتر يفترق الطريق عند بدايتها ليتجة إلى أدر وما بعدها والطريق الآخر يستمر باتجاه الشمال إلى الوسية والربة والقصر ،يسكن في هذه القرية مجموعة عشائر متحابة ومتجانسة أكبرها عشيرة البستنجي ومنهم الصوالحة والتعمري والعيسة وأبوضباع وزيغان ويجاورها عشائر آخرى منها أبو عمرو وعشائر الدرابيع ومنهم فقوسه ودودين وقزاز ويعقوب وابوعقيفان وكل هذه العشائر من دورا الخليل ،وفي الجزء الشرقي من القرية تسكن عشائر العزازمة  ويجاورهم في البلدة الذنيبات والمعايطة والهلسة وغيرهم ،وتتميز هذه البلدة بخدماتها المتكاملة وبموقعها الحيوي وبتآلف اهلها من شتى العشائر ومن أهم المرافق الموجودة فيها مستشفى الأمير علي العسكري . وبجانب المنشية توجد غابة اليوبيل والتي تعد منطقة حرجية مليئة بالأشجار حيث يقصدها أهل الكرك في أيام العطل للاستمتاع بجمالها . دوار المنشية على جوجل
      منشية أبو حمور

    • الراشدية ، وتقع بجانب قرية المنشية وأدر ويسكنها عشيرة المعايطة وعشائر العزازمة  ، ومنهم الصبيحات والعودات والمصيفير والحولي وكل هذه العشائر قدمت من بئر السبع واستقرت بالكرك .  الراشدية على جوجل
    • الجديدة ، وتقع في الشمال الشرقي لمدينة الكرك ، كما أنها تقع على الطريق الواصل إلى قرى شمال الكرك من جهة اللجون وهي أرض واسعة تمتاز بخصوبة تربتها  ويسكنها عشائر الذنيبات والكفاوين والفرّاية والقروم . شاهد بلدة الجديدة على جوجل
    مدخل الجديدة من الجهة الشرقية 


    • مرود ، وهي منطقة جميلة وحيوية  تبعد 11 كم عن مدينة الكرك وتحتضن البوابة الشمالية لجامعة مؤتة / الجناح المدني كما يوجد بها فرع للأكاديمية العربية للعلوم المالية والمصرفية والجامعة العربية المفتوحة ويسكنها عشائر المجالي " المعاسفة ، الغبون ، آل داود " . مرود على جوجل
    البوابة الشمالية لجامعة مؤتة



    • مدين ، وتقع على طريق جامعة مؤتة  قبل مرود  ويسكنها عشيرة البيايضة واسمها القديم مديان وهو اسم كنعاني يرمز إلى العدالة والقانون وفيها من أهم الآثار الدينية " آبار مدين " التي ورد ذكرها في كتاب الله في سورة القصص في قصة سيدنا موسى عليه السلام ، قال تعالى : " وَجَاء رَجُلٌ مِّنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ يَسْعَى قَالَ يَا مُوسَى إِنَّ الْمَلَأَ يَأْتَمِرُونَ بِكَ لِيَقْتُلُوكَ فَاخْرُجْ إِنِّي لَكَ مِنَ النَّاصِحِينَ (20) فَخَرَجَ مِنْهَا خَائِفاً يَتَرَقَّبُ قَالَ رَبِّ نَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ (21) وَلَمَّا تَوَجَّهَ تِلْقَاء مَدْيَنَ قَالَ عَسَى رَبِّي أَن يَهْدِيَنِي سَوَاء السَّبِيلِ (22)  وَلَمَّا وَرَدَ مَاء مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِّنَ النَّاسِ يَسْقُونَ وَوَجَدَ مِن دُونِهِمُ امْرَأتَيْنِ تَذُودَانِ قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاء وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ (23) " القصص . قرية مدين على جوجل

    • الشهابية ، وقد عرفت قديماً باسم الفرنج . وتقع إلى الغرب من الكرك على سفح الجبل المقابل للقلعة حيث تشرف على إطلالة رائعة لقلعة الكرك  وتتوزّع على أطرافها أربعة ينابيع ذات مياه عذبة، وهي عين المقير وتقع على الجانب الشمالي الغربي، وعين رأس العين وتقع على الجانب الجنوبي وكلتاهما في مناطق جبلية. أما النبع الثالث فهو سيل الشهابية ويقع في الوادي الذي يفصل بينها وبين مدينة الكرك من جهتها الشرقية, والنبع الأخير فهو عين سحور في المنطقة الشمالية منها. ويسكنها عشائر " الشمايلة والمحادين  "   الشهابية على جوجل .  كتبت كلمة الله بفعل عوامل الحت والتعرية الطبيعية على الجبل المقابل لقرية الشهابية من الجهة الشرقية ، وشكلت لفظ الجلالة ومن يراها من جهة القرية يشعر برهبة كبيرة ، نتيجة أن الكلمة حجمها كبير جداً .. فلا اله الا الله محمد رسول الله  شاهد كلمة " الله " مقابل قرية الشهابية على جوجل
    لفظ الجلالة " الله " تظهر على الجبل المقابل للشهابية 


    • الثلاجة  وتقع على جبلٍ عالي محاذي للجبل الذي تقع عليه القلعة في مدينة الكرك حيث يوجد طريق معروفة بينهما فوق البركة المعروفة في مدينة الكرك والتي أصبحت الآن مجمعاً لحافلات النقل ، ويسكنها عشائر المدادحة والمحادين والشمايلة والقيسي . قرية الثلاجة على جوجل
    صورة من قلعة الكرك لمنطقة الثلاجة 


    • عينون ، وهي قرية جميلة ذات طبيعة خلّابة تقع على أحدى التلال المطلّة على قلعة الكرك  وتبعد 7 كم جنوباً عن مدينة الكرك  وبها جبل عينون والعديد من الأودية  وسميت بهذا الاسم لكثرة عيون المياه العذبه التي كانت موجوده فيها أيضاً يوجد في جبل عينون ممر من منتصف الجبل من الجهة الشرقية وينتهي بالجهة الغربية يزيد طوله عن 300 متر ويستطيع الإنسان السير فيه ويوجد أسفل هذا الجبل نبع ميــاه عذبة تسمى " عين الملاطة " ويسكن هذه القرية عشيرة المحادين .   قرية عينون القديمة والتي صوّر بها مسلسل الطريق إلى كابول
    جبل عينون


    • كمنه ، وهي قرية جميلة بطبيعتها تقع جنوب مدينة الكرك وجنوب قرية الشهابية  ويسكنها عشيرة المحادين ومنها طريق إلى جوزا ولواء عي  قرية كمنة على جوجل

    • العزيزية / عزرا ، وتقع جنوب الكرك بعد الجسر باتجاه المزار الجنوبي بالقرب من قرية الثلاجة باتجاه الجنوب ويسكنها عشائر المحادين والمدادحة والبنوي  العزيزية / عزرا على جوجل


    صورة لمجمع باصات الكرك تظهر فيه قلعة الكرك وقرية العزيزية تقع غرب هذا الشارع





    ***********************************************************************************************************








    • لواء القصر
      صورة توضيحية لبعض ألوية الكرك ومنها لواء القصر 

             
              صورة لبعض الآثار التاريخية بلواء القصر

     يقع لواء القصر على بعد 20 كم شمال مدينة  الكرك  الشماء ويحتضنهذا اللواء سهول شيحان الخضراء الواسعة ويمتد للشمال إلى وادي الموجب باطلالته الساحرة . ويشمل هذا اللواء العديد من المدن والقرى عددها 16، وتسكنه مجموعة من عشائر الكرك والعائلات والتي تنسب أغلب القرى لها مثل :

    • عشائر المجالي ، والمعروفين بنخوتهم " اخوات خضرا "  ومن قراهم : " الربّة ، الياروت ، القصر ، شيحان " 

    • قرى العمرو ، وتقع في قضاء الموجب ومركزه مغير وهذه القرى هي : " الجدعا ، مغير ، أريحا ، مسعر ، العالية ، أبو ترابة ، الموجب " بالإضافة إلى قرية " دمنة " التي تقع في لواء القصر ويسكنها عدة عشائر ومنهم " اللحاوية ، الجرادات ، الثبيتات ، السيايدة ، المصاروة ، الحريزات ، السميرات ، القطامير ، العصايدة ، الزغيلات ، الشليات ، العقبي ، القراونة ، الطورة ، "  ومعظم هذه العشائر من قبيلة العمرو .

    • العشائر النصرانية ، ومن قراهم : " حمود والسماكية " ومنهم : " الحجازين والهلسا والعكشة والزريقات " .

    • عشائر وعائلات أخرى أيضاً تسكن لواء القصر ومنها : " الحمايدة  ويسكنون في لواء القصر لقربه من لوائهم لواء فقوع المعروف  لقبيلة بني حميدة ، البلاونة ، العزازمة ، القيسي ، السماهدة ، أبو قديري ، التميمي "



    • قرى ومدن محافظة الكرك / لواء القصر  :



    • القصر  ، وتقع في شمال الكرك وتبعد عن مدينة الكرك 30 كم  وترتفع عن سطح البحر 1150 م وهي مركز اللواء وسميت بهذا الإسم نسبةً  إلى المعبد والقصر النبطي الأثري  الذي عرفت بلدة القصر باسمه، والذي يعود تاريخه إلى الربع الأول من القرن الثاني الميلادي، ويبلغ طوله حوالي 32 م، وعرضه حوالي 27 م ويتميز بضخامة الحجارة، التي يزيد وزن بعضها على طنين، مشيرا إلى كثرة الحجارة المنحوتة على شكل رسومات نباتية وحيوانية، إضافة إلى وجود ثلاث مداخل للمعبد ونظام تزويد وتصريف معقد للمياه تحت القصر عبارة عن قنوات للمياه وخزان رئيسي ، وهي من قرى عشائر المجالي ويسكنها معهم الحمايدة والقيسية والسماهدة .   موقع القصر على جوجل
    آثار من الجدار الخارجي للقصر النبطي في لواء القصر
    صورة من خارج المعبد النبطي الأثري في مدينة القصر

    • الربة  ، " ربة مؤاب " وتقع شمال مدينة الكرك قبل بلدة القصر وهي مطلة على جبال القدس الشريف والبحر الميت ووادي الموجب ، وقد ذكرت في العصور القديمة ففي التوراة وردت باسم ارمؤاب وفي العهد الروماني باسم اربوبوليس من اسم اله الحرب " أريس " ومرّت عليها فترات تاريخية كثيرة يشهد عليها  مخطوطات البردي التي اكتشفت في مركز البحر الميت على أنها مقر الحاكم الروماني عام 127م وقد ظهرت على فسيفساء ماعين في القرن السادس الميلادي ، كما تشهد الآثار الموجودة فيها بأنها كانت مركزاً مهماً على الطريق السلطاني الملوكي القديم ، ومن هذه الآثار :  الأواني الفخارية التي وجدت فيها والتي تعود إلى القرن الأول قبل الميلاد وآبار وخزانات المياه العديدة ، وأعمدة منحوتة ومزخرفة ومعبد لا يزال قائما الذي يوجد على جانبي مدخله محرابان صغيران ويوجد في الجهة الجنوبية بركة تزيد مساحتها على 2000مترمربع وأخرى بمساحة10 دونمات تقع شرق حدود التنظيم الحالية.
      وفي عام 1969 اكتشف في الربة قبر عليه لوحة حجرية طولها 106 سنتيمترات وسمكها 26 سنتيمترا وارتفاعها 50 سنتيمترا مكتوب عليها ما يشير انه قبر زيد بن علي بن زيد العابدين بن الحسين بن علي بن ابي طالب ، ويدل على المقام "القبر" وجود حجر منقوش عليه اسم التابعي الجليل بالخط الكوفي والحجر موجود حاليا في متحف الآثار الإسلامية في مدينة المزار الجنوبي في محافظة الكرك.
      ويوجد في الربة كلية الزراعة التابعة لجامعة مؤتة ويقطن بلدة الربة عشائر المجالي ويسكنها معهم الزريقات والبشابشة ، الربة على جوجل
      صورة تظهر بعض الآثار التاريخية القديمة في بلدة الربة
      صورة تظهر بعض الآثار التاريخية القديمة في بلدة الربة


    • الياروت  وتقع شمال مدينة الكرك وإلى الجنوب من بلدة القصر ويعود سبب التسمية نسبةً إلى أميرة رومانية تدعى " ياروط " عاشت وسكنت بهذه القرية الجميلة وتعد الياروت من قرى المجالي وهي ذات طبيعة خلابة وفيها عين ماء تزود أهلها بمياه الشرب ويسكنها  أبناء عشيرة المجالي  إضافة لوجود بعض أبناء العشائر الأخرى من الجماعات والحميدات وغيرهم   الياروت على جوجل

    • شيحان وتقع شمال مدينة الكرك بعد القصر باتجاه الشمال أيضاً  وهي من قرى عشائر المجالي ويقطنها عشيرة الجبور  والاسم يعود لجبل شيحان الشامخ الذي يحمل اسم شيحون ملك الاموريين، ويرتفع جبل شيحان عن سطح البحر 1063 م ويشكّل الحائط الغربي لبلدة الجدعا ،كما أنه يطل على الضفة الجنوبية لوادي الموجب ، ويشرف على قرى الحمايدة التي تربّعت فوق السهل الغربي قبالته.وقد ذكر الرحالة ياقوت الحموي (١١٧٩ ١٢٢٩م) الموقع قائلا:  " إن الكرك من المناطق القديمة القريبة من ذيبان التي تحظى باهتمام علماء الآثار وهناك موقع آخر يطلق عليه «عراعر» ويقع على بعد خمسة كيلومترات ونصف كيلومتر من ذيبان وبلدة ام الرصاص التي هي تقع بين ذيبان والطريق الصحراوي، وتعود آثارها للأنباط والرومان والبيزنطيين.وبين جبل شيحان ومدينة الكرك والى الجنوب الشرقي ازدهرت حضارة ثرية وخلفت وراءها بقاياها الموجودة تتحدى الزمن وتبرز عبقرية العقل البشري الذي سعى باحثا عن موقع سكناه ليحمي ذاته من الطامعين فيه.وتحيط بهذا الجبل الأودية السحيقة من الغرب والشمال الشرقي واحاطه سكانه بالأسوار منذ العصر البرونزي المبكر ومن ثم اختاره المؤابيون منذ القرن الثالث عشر قبل الميلاد ليكون عاصمة لمملكتهم " . شيحان على جوجل

    • الجدعا  وتقع في قضاء الموجب بلواء القصر شمال مدينة الكرك وبعد قرية شيحان باتجاه مغير ويسكنها عشيرة المصاروة والسيايدة بالاضافة إلى بعض من العقاربة والفراية وابو قديري  الجدعا على جوجل

    • دمنة وهي من قرى العمرو  وتقع شمال محافظة الكرك وتبعد 30 كم عن مركز المدينة  وتطل اطلالة جميلة على وادي بن حماد والبحر الميت وجبال فلسطين الغربية وترتفع عن سطح البحر حوالي ألف متر ويبلغ عدد سكانها حوالي 4 آلاف نسمة يقطنها عشائر الجرادات من قبيلة العمرو ، وعشيرة الفقراء التي تعود الى قبيلة بلي / البلوي  موقع دمنه على جوجل

      دمنة

    • الروضة  وتقع شمال مدينة الكرك قبل بلدة الربة ب 2 كم ويسكنها عائلات من ابو كشك وأبو قديري والقيسي وعائلات أخرى  الروضة على جوجل
    طريق الربة في منطقة الروضة


    • السماكية ، وتعتبر من قرى النصارى في محافظة الكرك هي وحمود وتقع إلى الشمال الشرقي من مدينة الكرك على بعد 25 كيلومتراً منها وتضرب جذور السماكية في عهود الأنباط والرومان، ويظهر قدمها من الخرائب المحيطة بها مثل خربة مدينة عاليا أو (المعرجة) وتشرف على وادي المعرجة، وعثر فيها على قلعة مؤابية مستطيلة كما وجد فيها منزل يشبه منازل منطقة مجدو. وفي السماكية كهوف قديمة ومقابر نبطية ومعصرة زيتون تعود للعصر البيزنطي، وعثر فيها على عدد من النقود التي سكت زمن الملك الصالح أخ صلاح الدين .
      عدة روايات حول سبب التسمية نذكر منها : "  قديماً سكنها قوم من بني سماك و هم بطن من القحطانية حيث ورد لدى الجزيري عندما مر للحج في المنطقة قافلة مصرية متجهة للحجاز ذكر أن هذه الأطراف يسكنها نفر من بني سماك .أو طبيعة المنطقة الجغرافية لموقع القرية القديمة حيث أن طبيعتها تشبه شكل السمكة نظرا لوقوعها بين واديين وربما سميت بذلك نظراً لقرب القرية من سيل المعرجة ( وادي السمك ) الذي يتواجد فيه السمك الذي يتم اصطياده، وقد يكون أصل التسمية المعنى في اللغة العربية هو السماك و الذي يعني العلو و السمو. و
      يسكن في السماكية عشائر الحجازين و العكشة (الزيادين , النصراوين , العوابدة , المساعدة , البوالصة )  .ومن المواقع الأثرية المهمّة في بلدة السماكية أيضاً " البالوع " ويقع إلى الشمال الشرقي من السماكية وعلى مقربة من وادي البالوع وفوق مساحة واسعة من الأرض تناثرت الحجارة البازلتية الهشة فوق تربة سمراء مما يبرز مساحة وحضارة تلك المدينة الغابرة. وتعود آثار تلك المنطقة إلى العصر البرونزي والحديدي والنبطي والروماني البيزنطي والعربي. وأهم آثارها هي مسلة البالوع وهي حجر من البازلت يبلغ سمكه 33 سنتمتراً تقريباً وفي أعلاه كتابة من أربعة أسطر ورسماً لثلاثة أشخاص. وتؤكد بعض الدراسات أن تاريخ هذه المسلة يعود للعصر الفرعوني تحتمس الثالث ورعمسيس الثاني وإن اختلفت آراء علماء الآثار في هذا .
       يقول تريسترام عن البالوع أنها من المحطات المهمة المؤابيين لحماية الطرق المارة من ارنون وترجع أهمية هذه الخربة إلى المسلة التي اكتشفها الرحالة هيد سنة 1930 ويعود تاريخ هذا المسلة إلى سنة 1200 ق.م وهي عبارة عن حجر بازلتي يحمل رسما للملك المؤابي الذي يتسلم الصولجان من الإله المصري " رع " وخلفه الإله حاتور أو أن الملك المؤابي يتوسط الإلهين كموش وعشتروت ، وتعود المسلة إلى فترة حكم الفرعون تحتمس الثالث الذي زار هذه المنطقة وفق ما كُتب عند المومياء الخاصة به في المتحف المصري .   موقع السماكية على جوجل 
    صورة لبلدة السماكية القديمة في عام 1930 م 

    صورة لبعض الآثار القديمة في بلدة السماكية

    صورة تظهر بعض الآثار القديمة في السماكية

    • حمود  وتقع إلى الشمال الشرقي من الكرك وبالقرب من السماكية ويعود اسمها إلى مقولات عن وجود قبرٍ لولي اسمه حمود وقد سكنها هذه الولي مع أخيه حماد واندثر القبر مع مرور الأيام وما بقي إلا الإسم ويسكن القرية حالياً عشيرة الهلسا و تضم العشيرة الأفخاذ التالية :- ( القسوس , الظواهر , الخيطان , الشوارب , البرقان , الشرايحة , العمارين , الكعود , عيال سليمان , عيال عيد , العودات , الشقافين ) . قرية حمود على جوجل

    • الرشايدة  وهي إحدى قرى محافظة الكرك وتقع شرق لواء القصر وشرق بلدة السماكية وتتبع ادارياً لبلدية شيحان وهي قرية صغيرة لا زالت تحت التنظيم الزراعي وقليلة الخدمات  ويقطنها أبناء عشيرة الرشايدة وعدد من البدو القاطنين في بيوت الشعر والخيم على أطراف القرية  .قرية الرشايدة على جوجل

    • مغير وتقع شمال محافظة الكرك في لواء القصر قضاء الموجب وتعد مركز القضاء وهي من قرى العمرو ، قد يكون اسمها تصغير لكلمة مُغر ووردت عند ستيزن باسم mger  وفي الكنعانية والآرامية  "معارتا " ، وممكن أن التسمية تعود لأنها كانت تشهد قديماً حالات من غارات الغزاة على رأي البعض ، وربما هناك أسباب أخرى للتسمية .وسكانها من عشائر العمرو موقع مغير على جوجل
    مغير

    • أريحا وهي أيضاً من قرى العمرو وتقع في شمال الكرك في قضاء الموجب واسمها كنعاني يعود إلى كلمة " يريحو " وتعني إله القمر وقد ذكرها الرحالة الغربي تريسترام بقوله ( سلك الرجال والبغال الطريق الروماني إلى شفة منحدر وادي الموجب مرورا بآثار أريحا والاسم كنعاني يعود إلى يريحو وهو القمر أو اله القمر وهو من الجذر السامي المشترك ورخ " أرخ ") ، وربما يكون الاسم من الارتياح والراحة كونها قريبة جداً من وادي الموجب وعلى من يصعد منه بعد التعب أن يأخذ قسطاص من الراحة ويسكنها عشائر العمرو .قرية أريحا على جوجل

    • العالية  وهي من قرى العمرو في شمال الكرك وقضاء الموجب وتقع بالقرب من أريحا ومغير وسكانها من عشائر العمرو  وتعد هذه القرية مصدر انتاجي وصناعي عالمي حيث يوجد بها مصنع طباشير الكرك والذي بدأ الانتاج به في عام 2003،  وهو ثاني أهم مصنع لصناعة الطباشير في العالم الذي يصدر انتاجه إلى أكثر من 65 دولة بالعالم وصاحبه  المهندس صلاح العقبي حيث يوفر المصنع فرص عمل لأبناء القرية واللواء  لمزيد من المعلومات حول المصنع وقصة نجاح صاحبه أنقر هنا  .  شاهد قرية العالية على جوجل 

    • مسعر وتقع هذه القرية على بعد 37 كم شمال مدينة الكرك في قضاء الموجب بلواء القصر، وذكرها موزيل ب " مصعر" أما الاسم فهو كنعاني ويعني التيار، ويرى الدكتور سلطان المعاني أن الاسم لا يتصل باللفظ العربي أو العبري ، ولم لا يكون متصلا بالأصل العربي والذي يعني مكان التسعير باعتبار أن القرية تقع على الطريق التجاري وربما اقتضى النشاط المرافق لمرور القوافل وتبادل السلع وبيعها القيام بعملية التسعير ، وسكان هذه القرية من عشائر العمرو.  مسعر على جوجل 

    • أبو ترابة وهي أحد قرى العمرو في قضاء الموجب بلواء القصر تبعد 40 كم شمال مدينة الكرك وتقع شرق مغير وأريحا ويسكنها أبناء عشائر العمرو . ابو ترابة على جوجل

    • الموجب   ويسمى ارنون قديماً ، وهو وادٍ معروف ويقع على بعد 4 كيلومترات جنوب مدينة ذيبان ويبلغ عمقه 500 متر تقريباً وينحدر من الجنوب 9 كيلومترات وصعوداً 11 كيلومتراً.  وهذا الوادي متباعد الضفتين يربط ما بين البادية الأردنية شرقاً والبحر الميت غرباً وهو مُشكّلٌ من سلاسل جبلية شديدة الانحدار تنتهي إلى القعر ليتشكّل منها وادٍ لا يخلو من ماء وبرك وشلالات ، وفيه أكثر من سيق كسيق البتراء تخترقه المياه التي تُقذف إليه من هنا وهناك لتُبدع منظراً خلاباً ولكن لا يخلو من خطورة لمن يسلكه ، ويتعاظم هذا الوادي حينما يتلاقى مع وادي الهيدان في منطقة الملاقي حيث يتصاحبان وتتوحد مياههما في رحلة هادرة صوب البحر الميت.  وقد أطلق العرب على هذا الوادي لفظ "موجب" المشتقة من "وجب" وتعني "سقط محدثاً ضجة" أي أن مياهه تنحدر باعثة هديراً. والواقف على أحد جانبي الموجب يشاهد طريقاً ملتوية تنحدر ثم تصعد ويشاهد الهوة العميقة التي أحدثتها الهزات الأرضية في الأزمنة البعيدة. وعلى الرغم من وعورة تلك المنطقة ورهبتها إلا أن لطبيعتها روعة وهيبة تثير في النفس مشاعر الاحترام العميقة للطبيعة الأم، ويضم وادي الموجب آثاراً نبطية وقلعة رومانية ويحمي مدخل الوادي برجان مربعان. ومن المرافق في وادي الموجب فندق تراجان المطل على الوادي من الجهة الجنوبية باطلالة عالية وساحرة .
    وادي الموجب 
    وادي الموجب 
    صورة لسد الموجب



    وكتب الملك "ميشع " على مسلته "وعبدت الطريق في وادي الموجب" ورصفها الرومان بالحجارة ووضعوا الحجارة على جانبي الطريق وأقاموا القلاع ووضعوا حاميات عسكرية لحمايتها وحماية القوافل التي كانت تمر بها.
    وكتب الإدريسي (1154) (أبو عبد الله محمد الشريف الادريسي) واصفاً وادي الموجب:
    "ومنها (الشراة) إلى عمان ، نمر فيما بين شعبتي جبل يقال له : الموجب. وهو واد عظيم القعر ويمر فيما بين هذين الشعبين. وليسا متباعدين بذلك يكون، مقدار ما يمكن انسان ان يكلم انساناً وهما واقفان على ضفتي النهر، يسمع أحدهما الآخر. ينزل فيه السالك ستة أميال ويصعد ستة أميال ". شاهد وادي الموجب على جوجل

    سد الموجب



    ***********************************************************************************************************

    • لواء المزار الجنوبي
    صورة من لواء المزار الجنوبي
    يقع هذا اللواء في جنوب محافظة الكرك ، ومركزه مدينة المزار وفيه قضاء مؤاب، وسمي بلواء المزار لوجود مقامات الصحابة الأجلاء رضي الله عنهم فيه " جعفر بن أبي طالب , و زيد بن حارثة , و عبد الله بن رواحة " الذين كانوا قادة معركة مؤتة  عام 629 م والتي دارت رحاها في عهد رسول الله صلى الله علية وسلم بين المسلمين من جهة وبين الروم من جهة أخرى ، وقد بنيت جامعة مؤتة بجناحيها العسكري والمدني على أرض هذا اللواء وحملت هذا الاسم نسبةً لموقع معركة مؤتة . ويشمل هذا اللواء العديد من المدن والقرى وتسكنه مجموعة من عشائر الكرك والعائلات والتي تنسب أغلب القرى لها مثل : 
    • الطراونة  حيث تعتبر من أكبر العشائر في محافظة الكرك ولواء المزار الجنوبي ويقسمون إلى عدة أفخاذ منها "  الحجوج ، عيال عوده ، عيال جبريل ، عيال اسماعيل ، عيال صبح ، عيال ذياب، عيال سليمان ، المخالفة ، المجامعية ، الملاحمة  " وهذه العشائر تقطن قضاء مؤاب  وقراهم (الحسينية، الخالدية، الفيصلية، العمرية، وأم حماط)، كما يمتد انتشارها السكاني مركز اللواء أيضاً في مدينة المزار وقرية منشية المزار وقرية الجوزة وغيرها من القرى  .
    • الصرايرة  وتعد ثاني أكبر تجمع سكاني في لواء المزار الجنوبي، وهذه العشيرة تقطن مؤتة  وسول والهاشمية  .
    • عشائر النعيمات وهم : " الجعافرة ، العبادلة ، الهواري ، الرواشدة ، البريكات ، الشلوح ، العواسا ، الحريزات " ومن قراهم شقيرا الشرقية وشقيرا الغربية وذات راس والعينا ، كما يسكنون في مختلف أنحاء لواء المزار أيضاً 
    • النوايسة  ومن قراهم الحارثية والحدبة كما ويسكنون بختلف مناطق لواء المزار الجنوبي مثل مدينة المزار ومؤتة 
    • القطاونة ويتمركزون في مدينة المزار كما يسكنون بمختلف قرى اللواء
    • عشائر البطوش وتكسن في بلدة الطيبة وتضم العشائر التالية : " النجيدين ، الحجوج ، العثامين ، المرازقة ، المناسية ، الذيابات ، الرقايعة ، العناني ، البرور ، الحريرات  "
    • عشائر الخرشة  وهم " العناتير ، السلمان ، الجنادية  ، الدرارجه ، الشماسين ، المراجين ، السخان ، الشماعين ، العقيلات " ويسكنون عدة قرى منها " مجرا ، جحرا ، ام الغزلان ، الظاهرية ، جوير ، اصراره ، بقيع اصراره ، الدبة ، ام الينابيع ، ام الخنازير ، 
    • تجمع عشائر المواجدة  وتضم عشائر "  الخطباء ، المرابحة ، التيمة ، الحرازنة ، الطبور ، الموانيس ، الحطيبات ، المواجدة " ومركزهم في بلدة العراق 
    • القضاة ويسكنون في محي ويسكن معهم الحجايا والبشابشة
    • الحجايا ويسكنون في قرية الحامدية ومحي 
    • عشائر وعائلات أخرى أيضاً تقطن في لواء المزار الجنوبي . كأبناء عشائر البرارشة والمحاميد وأبو نواس والحلحولي 
    • قرى ومدن محافظة الكرك / لواء المزار الجنوبي  :
    • لواء المزار الجنوبي ومركزه المزار الجنوبي ويشمل المدن والقرى التالية:
    • المزار الجنوبي ، وهو مركز اللواء وعليه سميّ بذلك لما فيه من قبور الصحابة " جعفر بن أبي طالب , و زيد بن حارثة , و عبد الله بن رواحة  " رضي الله عنهم الذين استشهدوا في معركة مؤتة عام 629 م ، ويبعد المزار عن مدينة الكرك 13 كم باتجاه الجنوب وتعد أرضاً مرتفعة وأعلى مناطق محافظة الكرك  فلذلك تكون باردةً شتاءاً ومعتدلة صيفاً ويعتبر سكانها من مختلف العشائر والعائلات في اللواء ومنهم " الطراونة  ومنهم ( المجامعية والمخالفة ) ، النوايسة ، القطاونة ، المحاميد ، الجعفري "   مدينة المزار الجنوبي على جوجل 
      صورة لمدينة المزار 
      المقامات في لواء المزار :  
    • مقام زيد بن حارثه  ويقع في بادية المزار / الكرك وهو بناء حديث في داخله ضريح ينسب   الى الصحابي الجليل زيد بن حارثه القائد الأول في معركة مؤتة والمشهور في التاريخ الإسلامي . 
      صورة قديمة لمقام زيد بن حارثة
     مقام جعفر بن آبى طالب  ويقع في بلدة المزار / الكرك ، والمقام عبارة عن مسجد كبير بني حديثا ، ويظهر أن الأيوبيين 
    والمماليك قد اهتموا في الموقع ، يشهد على ذلك النقوش الأثرية ، وفي داخل المسجد يوجد ضريح الصحابي الجليل جعفر بن أبى 
     طالب القائد الثاني في معركة مؤتة والمشهور في التاريخ الإسلامي .  
    مقام ومسجد جعفر بن أبي طالب


    مقام عبد الله بن رواحة  ويقع في بلدة المزار / الكرك وهو بناء حديث في داخلة ضريح ينسب الى الصحابي الجليل عبد الله بن   رواحة القائد الثالث في معركة مؤتة والمشهور في التاريخ الإسلامي حيث استشهد رضي الله عنه 

    ضريح الصحابي عبدالله بن رواحة

    مؤتة :  وتقع في لواء المزار الجنوبي وتبعد عن الكرك مسافة 12 كم باتجاه الجنوب  وهي أرضٌ سهلة شهدت معركة  مؤتة المشهورة في التاريخ الإسلامي ، ومن الآثار الإسلامية في سهل مؤتة ( المشهد ) ، وهو عبارة عن قبة كانت مبنية على أربعة أقواس تهدم منه ثلاثة ، وفي مداخل هذه القبة ضريح ، ويعود تاريخه الى العهد الايوبي المملوكي . زارها الرحالة ستيزن عام ( 1806 م) والرحالان جاسان وسافيناك عام 1912 م ووصفاها: " كانت تخلو من السكان خلال بضعة أشهر من السنة  لكنها تعود كخلية نحل في موسم البيدر حيث تتوافد عليها قوافل عديدة خلال شهري آب وأيلول " . وعلى أرض مؤتة بنيت جامعة مؤتة وهي من أقدم الجامعات الأردنية بشقيها العسكري والمدني حيث تحوي عشرين ألف طالب  بمختلف التخصصات والكليّات . ويعتبر سكان مؤتة من عشائر الصرايرة والبرارشه، وخليط مع عشائر مختلفة من محافظة الكرك ولواء المزار بشكلٍ أكثر وفيها العديد من الطلاب الذين يدرسون بجامعة مؤتة   مدينة مؤتة على جوجل  

         
          صورة لنصب يحمل اسماء شهداء معركة مؤتة
      مشهد معركة مؤتة
    • الطيبة وهي أحدى بلدات لواء المزار الجنوبي في محافظة الكرك ذات طبيعة جبلية خلابة بوديانها وينابيعها وجبالها المطلة على جبال فلسطين والبحر الميت . تبعد عن مدينة الكرك 28 كم باتجاه الجنوب وتاريخها قديم جداً يعود للمؤابيين وقد كانت ناحيه عثمانيه سنه 1912 م. ولعل الخرب الموجودة فيها أكبر شاهدٍ على ذلك وكانت قديماً تسمى خنزيرة ،وقد تعددت الروايات حول سبب التسمية ، فكلمة خنزيرا في العربية ذات أصول آرامية hazzira  خنزيرا . وقد جاءت الوثائق العثمانية على ذكره كما ذكرها كل من الرحالة سيتزن وبيركهارت الذي قام برحلة إلى الأجزاء الجنوبية من سوريا وذلك في شهر أب عام 1812م وقال عنها أن خنزيرة مبنية على منحدر جبل من أعلى الجبال الواقعة في الجانب الشرقي من البحر الميت وهى قرية مسكونة تتبع إمرة شيخ الكرك ووصفها بأنها قرية كبيرة أكبر من قريتي العراق وكثربة . أما الاعتقاد الثالث وهو المتعارف عليه بين أبناء خنزيره (الطيبة) وهو أن الطيبة كانت ممر قوافل وكان فيها خان لامرأة تدعى زينا فكان المسافرون يذكرون هذا الخان في تنقلاتهم بخان زينا وقد جرى عليه التحريف مع مضي السنوات وتحولت إلى خنزيرا أو خنزيره. ويسكن بلدة الطيبة عشائر البطوش ومن يتبعها وعشائر وعائلات أخرى منها " النجيدين ، الحجوج ، العثامين ، المرازقة ، المناسية ، الذيابات ، الرقايعة ، العناني ، البرور ، الحريرات "
    صورة لبلدة الطيبة تظهر فيها البيوت القديمة 


    ومن أهم ينابيع المياه في بلدة الطيبة .. السراب , وحمرش , والدفالي , الخشبة , المزارع وسراقة .وتشكل مغارة (القعير) 
    وعين ماء (سراقة ) وشجرالزيتون المُعمِر الروماني في بلدة طيبة الكرك ثلاثية متناغمة للمكان والزمان والانسان. فمغارة 
    (القعير) التي تتربع على سفحَ تلة تشرف على مزارع الزيتون والكرمة والمياه المنسابة من عين (سُراقة) , مازالت تحتفظ 
    بنظارتها رغم تعاقب العصور والاجيال. وهذه المغارة قد احتضنت كثيرا من أبناء منطقتها فرادى وجماعات حين الحر والقر في 
    مجلس فسيح في جو تفوح رائحة القهوة العربية والقيصوم والزعتر والشيح ، وتشير عملية تصميم مدخل ونقش سقف (القعير ) 
    المنحوتة في الصخر إلى امتلاك ناقشيها لمهارات فنية وادوات حفر متطورة مكنتهم من تطويع الجبل وتجويفه بطريقة هندسية 
    رائعة .
    والى اسفل تلة (القعير) توجد عين (سُراقة ) نسبة إلى أحد شهداء معركة مؤتة (سراقة بن عمرو بن عطية )المنقوش اسمة على 
    نصب تذكاري ضمن الاثني عشر شهيدا أمام المتحف الاسلامي في مدينة المزار الجنوبي . وتنبع مياه عين سُراقة من اسفل تلة 
    مغارة القعير باتجاه الشمال عبر قناة مبلطة ومسقوفة ضمن سرداب يبلغ طوله عشرين مترا تصب في حوض صمم حديثا , وما 
    زال الأهالي يرتادونها ويعتبرون مياهها من أنقى المياه للشرب وللطبخ . وتنساب مياه العين شمالاً حيث مزارع الزيتون الممتدة 
    نحو الوادي العميق (وادي الغُراب ) والذي كان يشكل الزيتون المعمر الروماني قبل أربعة عقود معظمه ولم يبق منه الآن إلا بضع شجيرات يانعة وأشلاء جذوع ما زالت تنبض بالحياة بعد ان أعجزت قاطعيها وكسرت فؤوسهم . شاهد موقع الطيبة على جوجل
    • ضباب   وهي قرية تقع شرق بلدة الطيبة على جبل ضباب  والذي يرتفع عن سطح البحر 1300 متر تقريباً ، ويسكنها أبناء عشائر البطوش  ويعود اسمها قديماً إلى خربة ضباب " دباب "  تنساب من سفحه الغربي عيون مياه سدير ووادي العين والخَشَبة وسُراقة ومن سفحه الجنوبي عينا مياه طلًة ومنظور لتشكل مياههما المنحدرة نحو وادي الغراب السحيق جنانا يانعة من بساتين الكرمة والزيتون .ويكتسب (ضباب ) شهرته من اطلالته على الجزء الجنوبي من البحر الميت وجبال الخليل غربا ، وعلى جبال الطفيلة وعيون المياه المعدنية البربيطة والصاهولي جنوبا ،حيث يستطيع الزائر من على قمة الجبل ان يشاهد بالعين المجردة اضواء مدينة الخليل في فلسطين واضواء عدة بلدات في محافظة الطفيلة ليلاً وتكسوه الحلة البيضاء معظم أيام فصل الشتاء ،ويزداد روعةً وجمالاً في فصل الربيع اذ يكتسي بحلة خضراء يانعة يجمّلها انسياب جداول المياه المنحدرة غرباً وجنوباً لتبعث الحياة في الأرض وتشكل أجمل غطاء نباتي متنوع يعد مستودعاً للنباتات الطبية في المنطقة كالشيح والزعتر والقيصوم والجعدة وأنواع غريبة من النباتات الطبية .ضباب على جوجل
    جبل ضباب في الكرك
    • الجوزة  وهي أحدى قرى لواء المزار الجنوبي في محافظة الكرك وتبعد عن مدينة المزار 2كم تقريباً جهة الغرب وتقع قبل قرية الدباكة ويسكنها أبناء عشائر الطراونة ومنهم ( الحجوج ، والثوابيت )  قرية الجوزة 
    • العيسوية  وهي أحدى قرى لواء المزار الجنوبي في محافظة الكرك وتبعد عن مدينة المزار 3 كم تقريباً وتق للجنوب الغربي من قرية الجوزة شرق قرية الدباكة ويسكنها أبناء عشائر لواء المزار الجنوبي قرية العيسوية على جوجل
    • الدباكة   وهي أحدى قرى لواء المزار الجنوبي في محافظة الكرك وتبعد عن مدينة المزار 4كم جهة الغرب وغرب قرية الجوزة ويسكنها بعض عشائر لواء المزار الجنوبي ومنهم الخرشة  قرية الدباكة على جوجل 
    • العراق وتعتبر أحدى قرى لواء المزار الجنوبي وتبعد عن مدينة الكرك  25 كم جهة الجنوب وتكثر فيها ينابيع المياه والأشجار المختلفة وأرضها تتسّم بالوعورة وأصل التسمية قد يعود للغة العربية وتعني الشاطىء أو سفوح الجبل أو قد تكون كلمة فارسية " أيراك " أو من عهد السومريين " أوروك أو أونوك " وتعني المستوطن . كما أن كلمة عراق شاعت في العهد الساساني ما بين القرنين الخامس والسادس الميلادي. وربما أنّ  تسمية العراق تعود لمعناه القديم "أراكي" أي بلاد الشمس. وقد ذكر موقع العراق الرحالة بيركهارت وسيتزن ضمن مسوحاتهم في الأردن . وقد حظيت العراق باهتمام بالغ إبان الحكم العثماني فكانت موقعا ً هاماً لهم.  وقد سجّل التاريخ تضحية أبناء هذه البلدة من المواجدة حيث استشهد أكثر من 80 رجلاً عام 1910 م في هبّة الكرك . ويسكن العراق تجمع عشائر المواجدة "  الخطباء ، المرابحة ، التيمة ، الحرازنة ، الطبور ، الموانيس ، الحطيبات ، المواجدة " .  شاهد موقع العراق على جوجل 
      صورة لمدخل بلدة العراق في الكرك
      صورة نادرة لمحاربين في بلدة عراق الكرك عام 1936
    • منشية المزار وهي أحدى قرى الطراونة في لواء المزار الجنوبي في محافظة الكرك وتقع جنوب غرب مدينة المزار ويسكنها أبناء عشائر الطراونة  ومنهم " المخالفة "  منشية المزار على جوجل
    • الظاهرية وهي أحدى قرى الخرشة وتقع في لواء المزار الجنوبي في محافظة  الكرك  وتبعد عن مدينة المزار 8 كم جهة الجنوب الغربي وتقع شرق بلدة الطيبة بعد قرية جحرا ويسكنها أبناء عشائر الخرشة ومنهم الجنادية  الظاهرية على جوجل
    • جحرا  وتقع جنوب محافظة الكرك في لواء المزار الجنوبي وتبعد عن مدينة المزار باتجاه الجنوب الغربي مسافة 7 كم حيث تقع جهة الشرق بالنسبة لبلدة الطيبة كما تطل جنوباً على وادي الحسا الذي يفصل بين محافظتي الكرك والطفيلة ، وهي أحدى قرى الخرشة التي تمتد من الشرق للغرب بشكل ٍ طولي على سلسلة جبال عالية جنوب محافظة الكرك . وأغلب سكانها من عشيرة الدرارجة جحرا على جوجل 
      جحرا
      جحرا
    • ام الغزلان  وتقع جنوب محافظة الكرك في لواء المزار الجنوبي وتبعد عن مدينة المزار جهة الجنوب مسافة 5 كم وهي مطلة على وادي الحسا وتقع بين قريتي جحرا ومجرا وهي من قرى الخرشة التي تمتد من الشرق للغرب بشكل ٍ طولي على سلسلة جبال عالية جنوب محافظة الكرك . وسكانها من أبناء عشائر الخرشة  ومنهم الشماسين  ام الغزلان على جوجل
    • مجرا  وهي أحدى قرى الخرشة في لواء المزار الجنوبي في محافظة  الكرك  تبعد عن مدينة المزار 6 كم جهة الجنوب حيث تقع على حدود وادي الحسا وهي تقع شرق ام الغزلان وسكانها من أبناء عشائر الخرشة ومنهم المراجين كما يسكنها معهم أبناء عشيرة القطاونة  مجرا على جوجل
    • جوير   وهي احدى قرى الخرشة تقع في لواء المزار الجنوبي جنوب محافظة الكرك وإلى الشرق من قرية مجرا ، ويسكنها أبناء عشائر الخرشة  جوير على جوجل
    • اصراره   وهي احدى قرى الخرشة في لواء المزار الجنوبي في محافظة الكرك تقع في منطقة الحزمان " حزيم الخرشة " وهي مناطق شبه غورية في وادي الحسا الفاصل بين محافظتي الكرك والطفيلة وتبعد عن مدينة المزار 7 كم جهة الجنوب وللجنوب أيضاً من قرية أم الغزلان . وسكانها من أبناء عشائر الخرشة  اصراره على جوجل
    • البقيع  " بقيع اصراره " ، وهي احدى قرى الخرشة في لواء المزار الجنوبي في محافظة الكرك تقع في منطقة الحزمان " حزيم الخرشة " وهي مناطق شبه غورية في وادي الحسا الفاصل بين محافظتي الكرك والطفيلة  وتتكون من مجموعة من البيوت القديمة وسكانها من أبناء عشائر الخرشة  قرية البقيع على جوجل
    • الدبة    وهي احدى قرى الخرشة في لواء المزار الجنوبي في محافظة الكرك تقع في منطقة الحزمان " حزيم الخرشة " وهي مناطق شبه غورية في وادي الحسا الفاصل بين محافظتي الكرك والطفيلة  وتقع جنوب قرية الهاشمية ، وسكانها من أبناء عشائر الخرشة  الدبة على جوجل
    • ام الينابيع  وهي احدى قرى الخرشة في لواء المزار الجنوبي في محافظة الكرك تقع في منطقة الحزمان " حزيم الخرشة " وهي مناطق شبه غورية في وادي الحسا الفاصل بين محافظتي الكرك والطفيلة  وسكانها من أبناء عشائر الخرشة  وتقع في أقصى الجنوب في منطقة الحزمان " حزيم الخرشة "  ام الينابيع على جوجل 
    صورة لوادي الحسا جنوب الكرك
    • ام الخنازير  وهي احدى قرى الخرشة في لواء المزار الجنوبي في محافظة الكرك تقع في منطقة الحزمان " حزيم الخرشة " وهي مناطق شبه غورية في وادي الحسا الفاصل بين محافظتي الكرك والطفيلة  وتتكون من مجموعة من البيوت القديمة وسكانها من أبناء عشائر الخرشة .  ام الخنازير على جوجل  ويقع بالقرب منها أيضاً مجموعة من البيوت القديمة اسمها النحيل الغربي والنحيل الشرقي  النحيل على جوجل 
    • خوخا   وهي احدى قرى الخرشة في لواء المزار الجنوبي في محافظة الكرك تقع في منطقة الحزمان " حزيم الخرشة " وهي مناطق شبه غورية في وادي الحسا الفاصل بين محافظتي الكرك والطفيلة  وتتكون من بيوت قديمة قليلة   خوخا على جوجل 
    • الهاشمية الجنوبية   وتعتبر أحدى قرى عشائر الصرايرة وتقع في لواء المزار الجنوبي وتبعد عن مدينة الكرك 25 كم  باتجاه الجنوب وهي قريبة من الطريق الرئيسي لمحافظة الطفيلة ، كانت بلدة الهاشمية تسمى الدويخلة ، لكنه استبدل بالاسم الجديد الهاشمية ، نسبةً إلى العائلة الحاكمة في الأردن و قد سميت الدويخلة بهذا الاسم على الأغلب لأن الأوائل من أهلها قد دخلوا عليها أي اختبئوا بها من بطش الحكم العثماني  بعد ثورة الكرك 1910م وعن مخطوطة " مؤتة و عشيرة الصرايرة " ( بحث في المكان و السكان ) تأليف سليمان مد الله الصرايرة و محمود محمد الصرايرة  يضيفان في مخطوطهما : " وقد بنيت قرية الهاشمية الحديثة على أنقاض خربة قديمة عام 1916 م بنى هذه القرية الحديثة عارف صالح سالم الصرايرة وأقاربه، و قد ساعدهم سليمان عبد الله المحاميد و كان البناء من الحجر و الطين، وكان الناس يأتون بالماء من نبع يبعد عن البلدة 3 كم إلى الجنوب وكانت وسيلة النقل الدواب وقد استخدم أهل الدويخلة (الهاشمية ) الحجارة الأثرية القديمة الموجودة في الموقع القديم . ويحد بلدة الهاشمية من الشمال سهل واسع يزرع بالمحاصيل الزراعية ومن الغرب تجمع قرى الخرشة ومن الجنوب جبال عالية أشهرها جبل ( قرنة ) ووادي الحسا وسد التنور. ويسكن في الهاشمية مع الصرايرة عشائر أخرى , مثل الخرشة و المحاميد و الحجايا , و تنقسم عشائر الخرشة في الهاشمية إلى الأفخاذ التالية : ( الجنادية , و الشماسين , و الشماعين , و العقيلات ) " الهاشمية على جوجل
    • سول وهي احدى قرى الصرايرة في لواء المزار الجنوبي بمحافظة الكرك تقع جنوب مدينة الكرك شرق مدينة المزار وجنوب جامعة ومدينة مؤتة بمسافة 4 كم تقريباً لأرضها مكانة تاريخية في معركة مؤتة فقد كانت ممراً لجيوش المسلمين ، وسكانها من أبناء عشائر الصرايرة ويسكن معهم بعض أبناء عشائر النعيمات  سول على جوجل
    • الحدبة  وهي احدى قرى النوايسة في لواء المزار الجنوبي بمحافظة الكرك وتقع شرق مدينة المزار وغرب قرية سول وسكانها من عشيرة النوايسة  الحدبة على جوجل
    • الحارثية واسمها القديم " وادي النوايسة " وسميت بالحارثية نسبةً إلى الصحابي الجليل " زيد بن حارثة " أحد قادة معركة مؤنة والذي دفن في الجانب الشرقي من مسجد جعفر بن أبي طالب رضي الله عنهما ، كما أنها تدعى أيضاً برجم العلندا أو رجم النوايسة . وهي أحدى قرى النوايسة التي يقطنها أبناءها في لواء المزار الجنوبي بمحافظة الكرك وتبعد عن مدينة المزار جهة الجنوب 2.5 كم تقريباً .الحارثية على جوجل
    • العمقة وهي احدى قرى لواء المزار الجنوبي بمحافظة الكرك وتقع شرق مدينة المزار وغرب قرية الحدبة ويسكنها أبناء عشائر العضايلة والنوايسة  العمقة على جوجل
    • محي وهي احدى قرى الكرك في لواء المزار الجنوبي تقع في أقصى الشرق للمحافظة وشرق ام حماط في اللواء وتبعد عن مدينة الكرك 40 كم تقريباً وللجنوب الشرقي منها تقع قرية الحامدية ، وهي قريبة جداً من الطريق الصحراوي في المملكة وهي غنية بآبار المياه إذ تحتوي 11 بئر تعد مصدراً للمياه في محافظة  الكرك . ويسكن بلدة محي كل من عشائر " القضاة ، الحجايا ، البشابشة " وأغلبهم من عشيرة القضاة .  قرية محي على جوجل
    • الحامدية وهي أحدى قرى محافظة الكرك في لواء المزار الجنوبي وتعتبر آخر قرية في محافظة الكرك من الجهة الجنوبية الشرقية وتبعد عن مدينة الكرك 50 كم تقريباً وهي قريبة جداً من الطريق الصحراوي إذ يبعد عنها 8 كم تقريباً ، ولها طريق من بلدة محي وطريق آخر من قرى النعيمات .وتتبع الحامدية إدارياً لبلدية مؤاب ويسكنها أبناء عشائر الحجايا . الحامدية على جوجل
    • ذات راس وهي احدى قرى النعيمات بلواء المزار الجنوبي بمحافظة الكرك تبعد عن مدينة الكرك 32 كم تقريباً وتبعد عن مدينة المزار 10 كم تقريباُ جهة الجنوب الشرقي وترتفع حوالي 1200متر فوق سطح البحر على الجانب الشمالي لوادي الحسا حيث الأراضي الخصبة وينابيع المياه .وتقول المصادر أن اسم ذات راس يعني قمة الجبل أو حافته وأن معناها الرئيس ينسب إلى اله الحراسة المؤابية القديم المسمى (عظيم الألهة) والذي كان يعبد في تلك المنطقة فكلمة ذات راس تدل كذلك على آلهة الجبل إذ أن كلمة (ذات) أو (ذو) تعني أداة تعرفيه بإله ما.يعود تاريخ أم الرأس أو ذات راس إلى زمن الحضارات الرومانية والبيزنطية والإسلامية إذ اعتبرت محطة مائية لوقوعها على طريق المسافرين ويوجد فيها بناء روماني الطراز وصف بأنه معبد إلا أن الاستكشافات الأثرية كشفت عن مدافن منحوتة من الصخر وبداخل أحداها أساور ذهبية في أشارة إلى أن البناء كان مدفنا لأحدى العائلات الثرية في ذلك الوقت. كما تتواجد في ذات راس بقايا هياكل رومانية استعملت حجارتها لبناء المساكن كما يوجد ضريح روماني يعود تاريخه إلى القرن الثاني أو الثالث الميلادي ما زال بحالة جيدة وكما وجد نقش إغريقي يمثل أسم الإله النبطي (أتار غيتس) Atargaits وفي تلك البلدة التاريخية موقع جديد اكتشف من قبل قسم الآثار والسياحة في جامعة مؤته يقع على حافة جبل مطل على منطقة العينا التي تعتبر من أغنى مناطق محافظة الكرك بأشجار الزيتون الرومانية وينابيع المياه حيث يشكل الموقع منظرا جماليا رائعا باحتوائه على مبانٍ لم يحدد تاريخها بعد وكان الدكتور تيسير العطيات رحمه الله أول من قام بحفرية حديثه في ذلك الموقع والذي تبين أنه عبارة عن كنيسة لوجود الرسومات الفسيفسائية الرائعة والأعمدة العادية والرخامية التي تم استخراجها من أماكن مختلفة من الموقع إضافة إلى وجود أرضيات مبلطة ومدخل جميل لتلك المدينة. ومن آثار ذات راس المشهورة أيضاً قصر البنت والمآذن القديمة وبقايا قرية تاريخية قديمة . ويحمل اسم هذه البلدة " نادي ذات راس الرياضي " والذي يعتبر من أبرز الأندية بمحافظات الجنوب . ويسكن ذات راس عشائر النعيمات وهم  " الجعافرة ، العبادلة ، الهواري ، الرواشدة ، البريكات ، الشلوح ، العواسا ، الحريزات " شاهد ذات راس على جوجل
    • شقيرا الشرقية والغربية ، وهي من قرى عشائر النعيمات بلواء المزار الجنوبي في محافظة الكرك ، وهذه البلدتين سكانها من أبناء عشائر النعيمات وتقع شقيرا الغربية شرق بلدة ذات راس وللشرق منها تقع شقيرا الشرقية. وتعتبر شقيرا من المواقع السياحية المهمة الطبيعية والأثرية لجمال طبيعتها ومعالمها مثل الحجر البازلتي الأسود الذي يبلغ طوله (3 ) أمتار وسبق أن كتب عنه أحد علماء الآثار الفرنسيين عام (1978) وهناك بقايا لكنيستين بيزنطيتين ونقش أموي ولعل أهم ما فيها القصر الأموي والذي يضم أول فسيفساء قديمة مكتملة في محافظة الكرك ومحتفظة بصورتها الكاملة .  وأشار أستاذ الآثار في جامعة مؤتة الدكتور يونس شديفات إلى أن حجم القصر الذي يعود إلى الفترة الأموية يصل إلى زهاء 2500 متر مربع  وهي مساحة تضاهي أكبر القصور الموجودة والمعروفة حتى الآن في المنطقة  أنقر هنا لمشاهدة صور آثار شقيرا  ، وبين الدكتور يونس شديفات أن القصر الذي يقع في منطقة شقيرا بلواء المزار الجنوبي يعود إلى العصرين الأموي والعباسي ويشابه مخطط القصور الإسلامية في البادية الأردنية والأغوار وقصر هشام في أريحا وقصر المنيا على ضفاف بحيرة طبريا.  وهذا القصر الأموي يقع على حافة وادي الحسا من جهة محافظة الكرك، وتحيط به من الجنوب الجبال العالية لوادي الحسا ومن الشرق والشمال المناطق السكنية لبلدة شقيرا. شاهد شقيرا على جوجل
      صور توضح بعض آثار شقيرا في محافظة الكرك
      شقيرا الكرك
    • العينا وهي احدى قرى النعيمات في محافظة الكرك بلواء المزار الجنوبي وتقع إلى الجنوب الشرقي من مدينة المزار وجنوب  ذات راس وشقيرا وتبعد عنهم 5 كم تقريباً وتعرف بأراضيها الشاسعة وتعتبر أغنى مناطق الكرك بأشجار الزيتون الرومانية وينابيع المياه كما تحتوي كروم العنب وأنواع متعددة من الفواكه ويملكها عشائر النعيمات  وتعرف بأراضيها الشاسعة شاهد العينا على جوجل
    العينا في محافظة الكرك ، صورة تظهر آلية ري المحاصيل الزراعية
    • قضاء مؤاب ومركزه الحسينية ويشمل القرى التالية : 
    • الحسينية وهي احدى قرى عشائر الطراونة في قضاء مؤاب بمحافظة الكرك ومؤاب أو كير مؤاب هو الاسم القديم للكرك التي عرف تاريخها أقدم العصور وملكها المؤابي ميشع الذي قدم مسلّته وشاهدته التاريخية التي ما زالت موجودة للآن بمتحف اللوفر في باريس  أنقر هنا للمزيد من المعلومات عن مسلة ميشع .  وبلدة الحسينية في قضاء مؤاب تقع جنوب شرق المزار وحملت قديماً اسم " رجم الصخري " ويقال أن سبب التسمية يعود إلى رجل من بني صخر عاش بهذه المنطقة وتوفاه الله هناك فسميّت باسمه ، ويقال أيضاً أن الاسم أطلق لأن الموقع كان يحتوي على صخور بشكل جماعي واليوم تسمّى بالحسينية وسكانها من أبناء عشائر الطراونة ومنهم " الحجوج ، وفخذ من عيال سليمان ( عيال شتيوي ) وفخذ من عيال عودة ( عيال عيسى ) " . موقع بلدة الحسينية على جوجل 
      صورة للثلوج في بلدة الحسينية / محافظة الكرك
    • الخالدية  وهي احدى قرى عشائر الطراونة في لواء المزار الجنوبي بمحافظة الكرك بقضاء مؤاب وتقع شرق الحسينية وغرب ام حماط  وتبعد عن مدينة الكرك جهة الجنوب الشرقي مسافة 18 كم تقريباً ويسكنها أبناء عشائر الطراونة ومنهم " عيال جبريل ، عيال صبح ، عيال ثنيان " . موقع الخالدية على جوجل  
      صورة تظهر تساقط الثلوج في الخالدية / الكرك
    • العمرية  وهي احدى قرى عشائر الطراونة في لواء المزار الجنوبي بمحافظة الكرك بقضاء مؤاب وتقع جنوب شرق المزار وشمال الحسينية وجنوب سول واسمها قديماً " دليقة " ويسكنها أبناء عشائر الطراونة ومنهم " عيال عودة ، عيال ذياب "  . موقع العمرية على جوجل 
    • الفيصلية  وهي احدى قرى عشائر الطراونة في لواء المزار الجنوبي بمحافظة الكرك  بقضاء مؤاب تقع في الجنوب الشرقي للمحافظة وتقع للجنوب من بلدة الخالدية ويسكنها أبناء عشائر الطراونة ومنهم " عيال اسماعيل " . موقع الفيصلية على جوجل 
    • أم حماط  وهي احدى قرى عشائر الطراونة في لواء المزار الجنوبي بمحافظة الكرك بقضاء مؤاب وتقع جهة الشرق من بلدة الخالدية ومنها طريق يوصل للطريق الصحراوي غرباً مروراً بمحي ، وسميت بهذا الاسم مسبةً للحماط وهو شجر التين . ومن المعالم التاريخية في ام حماط يوجد قصر وهو عبارة عن بقايا آثار بناءٍ قديم يعود إلى فترات بيزنطية ونبطية ورومانية وتشير المصادر أن القصر كان فيه دارُ لسك النقود كما يشير أهل القرية إلى وجود آثار كنيسة قديمة تعود للعهود الرومانية القديمة . ويكن ام حماط ابناء عشائر الطراونة ومنهم " عيال جبران ، عيال سليمان " موقع ام حماط على جوجل
    **********************************************************************************************************
    
    
    • لواء فقوع
    يقع لواء فقوع في شمال وغرب محافظة الكرك ويبعد حوالي 35 كم عن مركز مدينة الكرك ، ويقع غرب جبل شيحان ووادي الموجب وسمي بهذا الاسم نسبةً إلى فقوع وهي مركز اللواء والتي عرفت قديماً  " برجم العبد " ويشمل ستة مدن وقرى وهي : " فقوع ، صرفا ، امرع ، الزهراء ، شحتور ، مجدولين " ، ويسكنه أبناء قبيلة الحمايدة وهم من أكبر القبائل الأردنية  ، ومضاربهم في محافظة الطفيلة والكرك والبلقاء وهم معروفين بنخوتهم " عيال السياح وذباحة الدول وصبيان السكارة  " ويسكن معهم في لواء فقوع أيضاً  الفقراء ( البلاونة ) والسماهده وأبناء عشيرة الذنيبات .ومن المعالم الدينية والتاريخية في لواء فقوع مقام النبي سليمان عليه السلام والذي يرجع تاريخ أخر تجديد له في العهد العثماني ،وقد ذكر أن هذا المقام قد يكون لنبي الله يوشع بن نون وليس لسليمان عليهم السلام .

    • قرى ومدن محافظة الكرك / لواء فقوع  :
    • فقوع  ، وهي مركز لواء فقوع بمحافظة الكرك ، وتقع على تلتين يفصل بينهما شرج سهلي ، وعُرفت قديما برجم العبد وهي بلدة آرامية ، يحيط بها وادي الشقيق من الجهات الجنوبية والغربية والشمالية وهي ميزة دفاعية للقرى الآرامية ، ازدهرت في العهود المؤابية والرومانية .. عُرفت بهذا الاسم وفق صاحب التمثال الذي اكتشفه المستشرق الفرنسي دي ساولسي سنة 1868 والتمثال من حجر البازلت الأسود ومكتوب عليه أربعة حروف مؤابية هي بالعربية ( ف ا ك و) وتُلفظ فاكو وتدل على اسم صاحب التمثال ، ويرى الدكتور سلطان المعاني أن الاسم كنعاني آرامي ويعني المكان المنخفض ، ويرى آخرون  أن أصل هذه الكلمة قبطي ، ونُقل التمثال إلى حيفا ثم إلى باريس ليستقر في متحف اللوفر ، ويسكن بلدة فقوع كلُ من عشائر " الشقاحين ، البديرات ، الليمون ، الحسنات ، العوابدة ، العميريين ، المعاقبة " شاهد موقع فقوع على جوجل

    • امرع وهي احدة قرى الحمايدة بلواء فقوع بمحافظة الكرك وتقع بالقرب من قرية فقوع جهة الجنوب ويفصل بينهما وادي الشقيق وهي بلدة قديمة ذكرها الرحالة بيركهارت  دون ألف ، وسماها جلوك مراع ، والاسم إما كنعاني أو آرامي ويعني الكلأ والعشب ، ويلفظها الاتراك ب ( ء مرع ) والهمزة تضاف إلى كل قرية عند الاتراك . ويسكن إمرع كل من عشائر " الخطاطبة ، القويدر ، الفواعير ، الرشيدات ، المحاسنة ، الطرفة (بن طريف )  " شاهد بلدة امرع على جوجل
      • امرع / الكرك
    • صرفا ،وهي احدى قرى الحمايدة بلواء فقوع بمحافظة الكرك وتقع جنوب لواء فقوع وتطل على جبال فلسطين وعلى البحر الميت وتعتلي وادي بن حماد باطلالة ساحرة وقد ذكرها ياقوت بقوله : " صَرَفة بلدة في مؤاب فيها قبر للنبي يوشع بن نون ، وذكرها الكثير من الرحالة الاجانب ، والاسم عند ياقوت يوافق الاسم الارامي الذي يعني مكان التعليم أو مكان سبك العملة " .ويذكر أنّه يقع مقام النبي سليمان عليه السلام في قرية صرفا على بعد 35كم من مدينة الكرك التاريخية، ويرجع تاريخ آخر تجديد لهذا المقام إلى العهد العثماني، والمبنى مربع الشكل طوله وعرضه لا يزيدان على 12متر، والجهة الجنوبية منه مقسمة إلى ثلاث غرف، الوسطى وضع فيها محراب وحورت إلى مصلى، أما حجارة أسس المبنى فقديمة جدا، ولم يجر أي تنقيب أو دراسات حقيقية حول هذا المقام، ويعتقد أن قرية صرفا كانت محل تجمع جنود سليمان، وقبل وصيه يوشع، فهناك مقام قديم جدا وسط مقبرة قديمة تنسب إليه تدل على ذلك بقايا حجارتها البركانية السوداء، وإلى عهد قريب، وفي مناسبات خاصة كان أهل المنطقة يلجأون إلى هذا المقام لنيل البركة وتوزيع الطعام والحلوى على الوافدين إليه.وعلى موقع وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية " أنقر هنا لرؤية الموقع " فهناك مشروع أو نية لمشروع مسجد ومقام النبي سليمان عليه السلام في بلدة صرفا، وسيتم عمل الصيانة والترميم اللازمين لهذا البناء بالتعاون مع وزارة السياحة والآثار.
        ويسكن صرفا  أبناء بني حميدة ومنهم عشائر " اللصاصمة ، الشقور ، الضرابعة ، الفتينات "  صرفا على جوجل
    
    
    
    مقام النبي سليمان في صرفا 
    مقام النبي سليمان في صرفا 
    • الزهراء وهي احدى قرى الحمايدة بلواء فقوع في محافظة الكرك وتقع في أقصى الغرب في لواء فقوع وإلى الغرب من بلدة إمرع ، ويسكنها عشيرة الخمايسة من أبناء بني  حميدة الزهراء على جوجل
    • شحتور وتقع شرق لواء فقوع بمحافظة الكرك إلى الغرب من بلدة القصر ويسكنها كل من عشيرة الذنيبات والسماهدة والفقراء  . شاهد شحتور على جوجل
        شحتور ومجدولين / الكرك 
    • مجدولين وتع أيضاً شرق لواء فقوع بمحافظة الكرك وبجانب قرية شحتور وسكانها أيضاً من نفس العشائر وهم " الذنيبات والفقراء " مجدولين على جوجل
    
    
    
    
    ***********************************************************************************************************
    
    
    • لواء عي
    صورة للواء عي بمحافظة الكرك
    يقع لواء عي غرب محافظة الكرك وجنوب مركز المدينة حيث تتفرع قراه بين أحضان الجبال المطلة على البحر الميت وجبال فلسطين وقد ذكر أن منطقة لواء عي القديمة كان يطلق عليها اسم ( أي ) وفق ماورد في مصادر العهد القديم وهذا ما ذكره الرحالة ستيفن موزيل. كما وتشير المكتشفات الأثرية في لواء عي عموماً إلى أن المنطقة كانت منطقة استيطان بشري منذ اقدم العهود التاريخية، وقد وردت اشارات اليها في خريطة مادبا الفسيفسائية وباسم (اتا) وهي التسمية التي تطلق على المنطقة في المصادر اليونانية.والجدير بالذكر أن لواء عي يزخر بمواقع أثرية كثيرة تعود للعديد من الحقب التاريخية . ومن أبرز المواقع الأثرية، التي دلت عليها المسوحات الأثرية التي أجرتها دائرة الآثار العامة ، موقع الرصيفه على بعد 7 كيلومترات شمال غرب بلدة عي مركز اللواء وهو خربة أثرية تعود للعصر البيزنطي، وهذا مادللت عليه قطع فخارية وجدت في المكان الذي وجدت فيه أيضاً أساسات لجدران بعض الأبنية التي كانت مقامة في الموقع واستخدم في بنائها الحجر الصواني.
    وهناك أيضاً موقع المشافي، وهو خربة صغيره وجدت فيها جدران أبنية وهذه الخربة لها بوابة ضخمة في جهتها الشمالية الغربية.وفي جهتها الجنوبية والشماليه وجدت بعض القبور المبنية من الحجارة المشذبة والمغطاة بحجارة منبسطة .أيضاً هناك موقع عمود المهر والذي يقع إلى الجهة الشمالية الشرقية من موقع المشافي على بعد 6 كيلومترات شمال بلدة عي وقد عثر في الموقع على حجر دائري ضخم بقطر 5ر1 متر وارتفاع 130 سنتمترا. وتوحي الدلائل أنّ هذا الحجر كان يستخدم لعصر الزيتون وفي استخدامات زراعية اخرى.

    ومن المواقع الاثرية المهمة التي تكشف عنها في لواء عي ايضا موقع ابثينه، وهو موقع مرتفع يطل على كامل قرى لواء عي، كما يشرف على البحر الميت ومنطقة القدس في فلسطين، ويتميز المكان باطلالاته الخلابة

    كان موقع اللواء يعرف قديماً بالحزمان، وهو مسمى المنطقة التي تقع جنوب مدينة الكرك في التواءات الجبال المطلة على البحر الميت الذي يضم قرى لواء عي وبلدتي العراق والطيبة أما الآن فيشمل  لواء عي أربعة قرى هي : " عي وهي مركز اللواء ، كثربا ، جوزا ، العميان " وتسكنه كل من عشائر البرارشة ، وهم : " القرالة ، الرواشدة ، الكساسبة ، الشواورة ، الختاتنة ، المطارنة ، الضلاعين ، التخاينة ، الحلالمة ، الحروب " وهذه العشائر تنتشر أيضاً في مختلف أرجاء المحافظة في الكرك مثل لواء القصبة ولواء المزار ولكن تمركزهم وقراهم في لواء عي .  ولواء عي غني بالينابيع العذبة والأراضي الخصبة وأشجار الزيتون والتين والعنب وإلى الشرق من لواء عي توجد شجرة الميسية التاريخية المعمّرة والتي تقف شاهدةً على أنقاض قصور تاريخية  وأنفاق تصل إلى كهوف تطل على سد عش غراب
     لمشاهدة أجمل الصور للواء عي أنقر على هذا الرابط الصوتي المصوّر : قصيدة قريتي لواء عي
      قرى ومدن محافظة الكرك / لواء عي :
    • عي ، وهي مركز اللواء وكما ذكرنا سابقاً فإن منطقة عي قديماً كان يطلق عليها اسم  أي “ وفق ماورد في مصادر العهد القديم وما ذكره الرحالة ستيفن موزيل ،  نادي شباب وشابات لواء عي والذي يهتم بالجوانب الثقافية والترويحية والرياضية  لتعزيز الروابط  الإجتماعية وتنمية المواهب وتعزيز العمل المجتمعي ويسكن بلدة عي أبناء عشائر البرارشة  ومنهم : " الرواشدة ، الكساسبة ، الشواورة ، الختاتنة ، المطارنة   شاهد موقع عي على جوجل
    عي / الكرك 
    • كثربا وهي أحدى قرى عي وتعتبر قرية قديمة تقع بالجنوب الغربي في الكرك وأيضاً الجنوب الغربي في لواء عي وتقع بين جبلي المعيصرة والميدان
    ووادي المويرة ، وقد ذكرها دفتر مفصل لواء عجلون الذي يعود إلى عام 1596 م بأنها من القرى العامرة في ناحية الكرك وأشار إليها باسم (كفر ربا)، 
    كما أشار الدفتر إلى كثرة الأشجار المثمرة في القرية ومنها الزيتون والعنب والتين والرمان ، وعندما مر بها بيركهارت أثناء رحلته إلى جنوب سورية قدر عدد بيوتها ثمانين بيتاً ،
     ويسكن كثربا من عشائر البرارشة أبناء عشيرة القرالة .موقع كثرباعلى جوجل
    
    صورة تظهر فيها البيوت القديمة في كثربا 
    • جوزا وهي أحد قرى لواء عي وتقع بالجهة الشمالية منه وطريق الوصول لها من قرية كمنه في لواء قصبة الكرك وأرضها خصبة غنية بأشجار الزيتون ولها اطلالة جميلة على البحر الميت وجبال فلسطين من جهة الغرب. ويسكنها عشائر " الضلاعين ، التخاينة ، الحلالمة ، الحروب " والذين أطلق عليهم لقب الجوازنة نسبةً إلى اسم القرية جوزا موقع جوزا على جوجل
    اطلالة على قرية جوزا / الكرك 

    • العميان وهي أحدى قرى لواء عي تحتضن مجموعة من البيوت القديمة والتي انتقل سكانها إلى جوزا وباقي اللواء، ويقع تحتها بساتين لأشجار الزيتون في منطقة يطلق عليها قاع الطور حيث يفصلها عن القرية سلسلة صخرية. شاهد قرية العميان على جوجل
    
    
    
    
    
    
    
    
    ***********************************************************************************************************
    
    
    • لواء القطرانة
    لواء القطرانة هو أحد ألوية محافظة الكرك والتابع إدارياً لها  ويقع إلى الجنوب من العاصمة عمان ويبعد عنها حوالي 85 كيلومتراً كما يقع شرق محافظة الكرك ويمتد على الطريق الصحراوي تاريخه قديم عرفته قوافل الحجاج من بلاد الشام وفيها قلعة القطرانة الرومانية القديمة. ومركز اللواء هو مدينة القطرانة ويشمل المدن والقرى التالية  " القطرانة ، سد السلطاني ، الوادي الأبيض ، قصور بشير ويحتوي اللواء على سد القطرانة المائي  " ويسكن لواء القطرانة كلاً من عشائر " الحجايا ، بني عطية ، الحويطات " 
    
    
    • قرى ومدن محافظة الكرك / لواء القطرانة  :
      قلعة القطرانة
    • القطرانة وهي مركز اللواء وتقع هذه المدينة الصحراوية شرق محافظة الكرك وجنوب العاصمة عمان حوالي 85 كم وتعتبر هذه المدينة مهمة جداً لأنها طريق للحجاج من بلاد الشام كما أنها منطقة مهمة اقتصادياً لوجود مصنع اسمنت القطرانة وشركة الوطنية للدواجن ومشاريع زراعية فيها وهي لا تخلو من المعالم الآثرية والسياحية التاريخية كقلعة القطرانة وقصور بشير . ولعل أفضل وصف تفصيلي لقلعة القطرانة هو ما أوردته مفتشة الآثار حنان الكردي في كتابها القلاع الأثرية في الأردن، والمنشور عام 1974م، وكان هذا قبل أن يتم ترميمها، وتظهر بالصورة التي هي عليه الآن، حيث كتبت عن قلعة القطرانة وبركتها قائلة : '' عندما يصل الزائر إلى القلعة فإن أول ما يسترعي انتباهه بالإضافة إلى البناء، هو ذلك الخزان، (أو البركة) المستطيل الشكل الذي يقع في الناحية الشمالية من القلعة، ويقوم بتغذية هذا الخزان بالماء قناتان اصطناعيتان، ويعتقد أن هذه البركة رومانية الأصل، أعيد استعمالها في عهد الأتراك، حيث أن هذه القلعة كانت إحدى المراحل الرئيسية على طريق الحج مثلها مثل القسطل، وزيزياء، وقلعة الحساء، وكما هو معروف فإن طريق الحج هذه تقع على الطريق الرومانية القديمة، لذلك فإنه من الممكن أن تكون القطرانة قد بنيت على آثار إحدى القلاع الرومانية '' . أما بالنسبة لقصور بشير فهي على مسافة كيلومترات غرب القرية وهي ثلاثة قصور أكبرها هو ''قصر بشير''، والبقية اسمها ''ق صر أبو الخرق '' ، و'' قصر أبو العال '' ، وهي قصور ليست قريبة من بعضها، بل هناك مساحات تفصل بينها وإن أكثر هذه القصور اكتمالا وضخامة هو '' قصر بْشير''. كما وتشتهر القطرانة بالاستراحات على الطريق الرئيسي فهي منطقة مهمة في الأردن وتقع على أهم الطرق به ويسكنها أبناء عشائر الحجايا وبني عطية والحويطات .  شاهد موقع القطرانة على جوجل
    • سد السلطاني  وهي احدى قرى لواء القطرانة وتقع جنوب مدينة القطرانة شرق محافظة الكرك وتقع على الطريق الصحراوي وهي قريبة من وادي الأبيض الذي يقع للجنوب منها وسميت بالسلطاني نسبة إلى سد السلطاني فيها ويعتبر أول السدود المائية وتاريخه عام 1962م . ويسكن السلطاني  أبناء عشائر الحجايا  شاهد موقع السلطاني على جوجل  
    • الوادي الأبيض   ويتبع للواء القطرانة ويقع جنوب مدينة القطرانة وسد السلطاني ويقع شرق محافظة الكرك ، يكفي أن تنظر لموقعه على جوجل حتى تعلم لماذا سمي بالوادي الأبيض الوادي الابيض على جوجل وفيه توجد شركة مناجم الفوسفات الأردنية .
    
    
    
    
    ***********************************************************************************************************
    
    
    • لواء الأغوار الجنوبية  
     يقع لواء الأغوار الجنوبية التابع لمحافظة الكرك جهة الغرب في أخفض بقعة في العالم حيث تحيطه من جهة الشرق جبال الكرك ومن جهة الغرب يحيطه الساحل الشرقي للبحر الميت . وهذا اللواء يعد لواءاً متنوعاً ومتعدد المصادر والثروات الطبيعية ويعتبر لواءاً سياحياً لوجود البحر الميت فيه وكونه دافىء شتاءاً فيقصده السواح من خارج الاردن وداخله ، كما ويعد مصدراً هاماً في الانتاج الزراعي في الأردن لخصوبة أرضه ووفرة المياه ودرجات الحرارة المناسبة على مدار العام ، كما ويعتبر هذا اللواء مصدر صناعي هام حيث توجد على أرضه أكبر شركات العالم في استخراج البوتاس وهي شركة البوتاس العربية كما وتوجد شركات أخرى عديدة منها شركة البرومين ولا ننسى ان هذا اللواء شهد عصر النبوة لنبينا لوط وابراهيم عليهما السلام . وسكان هذا اللواء من أبناء عشائر الغور والذين يمتازون بسمرة بشرتهم وطيبتهم وبساطتهم . وتركيبة هذه العشائر تتوزع على قرى ومدن لواء الأغوار وهذه العشائر هي :
      البحر الميت في الأردن

    •  عشائر المحلف ومنهم : " العشوش / الحشوش ، البوات ، الخطبا ، المحاسنة ، المشاعلة ، المعاقلة ، الزهران ، المحافظة ، الاكراد ، الدعيسات ، المناصير ، آل المصري "
    • عشائر العوايسة ومنهم : " العشيبات ، الشعار ، الخليفات ، الشمالات ، المرادات "
    • عشائر الأحلاف ومنهم : " العجالين ، الهويمل ، النوايشة ، العونة ، المغاصبة ، النواصرة " 
    • عشائر الخنازرة ومنهم " الخنازرة ، الجعارات ، الدغيمات " 
    • قرى ومدن محافظة الكرك / لواء الأغوار الجنوبية  :
    • لواء الاغوار الجنوبية ومركزه غور الصافي ويشمل المدن والقرى التالية:
    •  غور الصافي  وهو مركز لواء الأغوار الجنوبية في محافظة الكرك ويشهد كثافة سكانية كبيرة في منطقة الأغوار يحيطه من جهة الشرق الجبال العالية وللغرب منه العديد من المزارع الكبيرة لشتى المحاصيل الزراعية على ساحل البحر الميت  شاهد غور الصافي على جوجل
    •  غور فيفا  وهو احد قرى لواء الأغوار الجنوبية في محافظة الكرك ويقع جنوب اللواء شرق ساحل البحر الميت  غور فيفا على جوجل
    •  غور نميره  وهو احد قرى لواء الأغوار الجنوبية في محافظة الكرك وتقع شرق ساحل البحر الميت غرب محافظة الكرك وجهة الشمال من شركة البوتاس العربية   غور نميرة على جوجل
    •  غور خنيزير  وهو احد قرى لواء الأغوار الجنوبية في محافظة الكرك 
    •  المعمورة   وهو احد قرى لواء الأغوار الجنوبية في محافظة الكرك 
    •  السلماني   وهو احد قرى لواء الأغوار الجنوبية في محافظة الكرك 
    •  الغويبة   وهو احد قرى لواء الأغوار الجنوبية في محافظة الكرك ويقع في جنوب لواء الأغوار شرق البحر الميت  غور الغويبة على جوجل
    • قضاء غور المزرعة ومركزه غور المزرعة ويشمل القرى التالية:
      غور المزرعة وتظهر فيه جبال فلسطين والبحر الميت
    • غور المزرعة  ويقع في قضاء غور المزرعة التابع لمحافظة الكرك جهة الغرب وعلى الساحل الشرقي للبحر الميت ويشهد كثافة سكانية كبيرة وهو مكز اللواء ويحتوي على العديد من المزارع والحقول جهة الغرب    شاهد غور المزرعة على جوجل
    • غور الحديثة  ويقع في قضاء غور المزرعة التابع لمحافظة الكرك جهة الغرب وعلى الساحل الشرقي للبحر الميت غور الحديثة على جوجل
    • غور الذراع  ويقع في قضاء غور المزرعة التابع لمحافظة الكرك جهة الغرب وعلى الساحل الشرقي للبحر الميت  موقع غور الذراع على جوجل
    • غور عسال  ويقع في قضاء غور المزرعة التابع لمحافظة الكرك جهة الغرب وعلى الساحل الشرقي للبحر الميت
    • البليدة  ويقع في قضاء غور المزرعة التابع لمحافظة الكرك جهة الغرب وعلى الساحل الشرقي للبحر الميت  موقع البليدة على جوجل
    • غور الحناوة  ويقع في قضاء غور المزرعة التابع لمحافظة الكرك جهة الغرب وعلى الساحل الشرقي للبحر الميت

    ***********************************************************************************************************
    
    
    
    
    
    
    عدد سكان محافظة الكرك في المملكة حسب التقديرات الإدارية في نهاية عام 2011 م
    
    Estimated Population of Karak Governorate in the Kingdom by Administrative Division, at End-year 2011
    التقسيمات الادارية
    السكان
    Population
    Administrative Divisions
    محافظة الكرك
    243700
    Karak Governorate
    لواء قصبة الكرك
    77400
    Karak District
    لواء المزار الجنوبي
    68260
    Mazar Janoobee District
    قضاء المزار
    56690
    Mazar Sub-District
    قضاء مؤاب
    11570
    Mo'aab Sub-District
    لواء القصر
    24900
    Qasr District
    قضاء القصر
    17960
    Qasr Sub-District
    قضاء الموجب
    6940
    Mowjeb Sub-District
    لواء الاغوار الجنوبية
    38730
    Aghwar Janoobiyah District
    قضاء الصافي
    23520
    Safi Sub-District
    قضاء غور المزرعة
    15210
    Ghawr Almazra'a Sub-District
    لواء عي
    11590
    Ayy Qasabah District
    لواء فقوع
    14530
    Faqo'e District
    لواء القطرانه
    8290
    Qatraneh District
    
    
    
    
    
    
    
    المراجع والمصادر :
    
    

    • كتاب  السياسة والتغيير في الكرك بيتر جوبسر  Politics and Social Change in Alkarak – Jordan


    تم بحمدالله

    تامر الحباشنة


    2 التعليقات:

    جهد رائع تشكر عليه اخي الكريم

    الله يعطيك الف عافيه بس بدي ازيد انو عيله الشويلات هيه فخذ من الكفاوين وبسكنو الجديده

    إرسال تعليق